قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يوحنا بولس الثاني
الفاتيكان&- ندد البابا يوحنا بولس الثاني اليوم الخميس باعمال العنف الجارية بين الاسرائيليين والفلسطينيين، شاجبا "المتطرفين من الجانبين الذين يشوهون وجه الارض المقدسة".
وقال البابا في كلمة الى بطاركة وكرادلة واساقفة الشرق الاوسط والمسؤولين في دولة الفاتيكان المجتمعين في الفاتيكان للنظر في المستقبل المهدد للمجموعات المسيحية في المنطقة، ان "اشقاءنا في الايمان يرزحون تحت وطأة هذين التطرفين".
واعتبر يوحنا بولس الثاني هذا الوضع "مأساويا" ان بالنسبة لسكان المنطقة او بالنسبة لمسيحيي الارض المقدسة.
من جهته اعلن وزير خارجية الفاتيكان الكردينال انجيلو سودانو ان الفاتيكان لن يتوقف عن العمل من اجل "اعادة احلال اجواء من السلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين".
واشار الى ان هناك اكثر من 117 الف كاثوليكي في اسرائيل والاراضي الفلسطينية من اصل 6.1 مليون نسمة. ويمثل المسيحيون الكاثوليك والارثوذكس اقل من 3% من السكان.
وقال الكردينال سودانو انه يتعين بحث المسألة اكثر خلال اللقاءات الدولية، بالرغم من انها "لا تتجزأ عن قضية السلام في الارض المقدسة وهي قضية اوسع".