قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
انتقدت الصين العضو الحديث في منظمة التجارة العالمية الجمعة قيودا اقترحتها الولايات المتحدة على واردات الصلب وخفضها لحصة الصين من صادرات النسيج وحثت واشنطن ثاني اكبر شريك
تجاري لها على تصحيح أساليبها "الخاطئة".
وقالت وكالة شينخوا الصينية للأنباء نقلا عن جاو يان المتحدثة باسم وزارة التجارة الخارجية قولها بعد ثلاثة أيام من انضمام الصين رسميا لمنظمة التجارة العالمية "مثل هذه العوائق تتعارض مع سياسة تحرير التجارة التي تتبناها منظمة التجارة العالمية".
واضافت جاو "الصين تعارض دائما أي شكل من أشكال الحماية التجارية وغير مستعدة لان يعرقل مسار التجارة الدولية الطبيعي بسبب سياسات وإجراءات تجارية غير ملائمة".
واوصت لجنة التجارة الدولية الأميركية الأسبوع الماضي بزيادة التعريفات الجمركية على الواردات وتقييد الحصص لمدة أربعة أعوام لدعم صناعة الصلب الأميركية المتداعية من أجل استعادة قوتها.
وستعرض اللجنة توصياتها على الرئيس جورج بوش يوم الأربعاء المقبل وتبدأ بذلك فترة تتراوح بين 60 و75 يوما يتخذ خلالها الرئيس قرارا بشأن فرض أية قيود تجارية.
وتأمل الصين ان تأخذ الولايات المتحدة في الاعتبار وجهات نظر دول أخرى وان تتعامل مع الأمر بشكل "لائق".
والى جانب الصين تستورد الولايات الصلب من عدد من الدول التي قد تتأثر بالقرار منها دول الاتحاد الاوروبي وكندا وكوريا الجنوبية واليابان والمكسيك وتركيا والبرازيل وروسيا وتايوان وجنوب أفريقيا والأرجنتين وأوكرانيا.
ورغم ان الخلاف سابق على انضمام الصين لمنظمة التجارة العالمية إلا ان الصين كانت قد أبدت قلقها من قبل إزاء التحقيقات الأميركية فيما إذا كانت الواردات تشكل تهديدا على منتجيها المحليين.
وقالت الوكالة في تقرير مستقل ان وزارة التجارة الخارجية وصفت خفض حصة الصين من صادرات النسيج في الفترة الأخيرة بسبب مزاعم أميركية بقيام شركات صينية بتهريب إنتاجها بأنه أمر غير مقبول.
ولم توضح حجم الخفض او متى تم. ورفضت السفارة الأميركية في الصين التعليق على الفور.
وقالت المتحدثة ان الولايات المتحدة اتخذت خطوة الخفض التي ستؤثر على سلع صينية تبلغ قيمتها 28 مليون دولار دون ان تقدم دليلا دامغا.
وأضافت "الإجراء الذي اتخذته الحكومة الأميركية يعد انتهاكا لاتفاقات المنسوجات بين البلدين والحكومة الصينية تعتبره أمرا غير مقبول".