قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
القاهرة- اتفق الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى ونظيره في الامم المتحدة كوفي انان على ضرورة التحرك لمواجهة الوضع المتفجر في الشرق الاوسط كما جاء في بيان صدر عن الجامعة العربية الجمعة في القاهرة.
وقال البيان "ان عمرو موسى تلقى اتصالا هاتفيا من كوفي انان قبل مغادرته ستوكهولم وتوجهه الى الولايات المتحدة حيث جرى استعراض لتطورات الوضع المتفجر في الاراضي المحتلة".
واكد البيان ان "موسى وانان اتفقا على خطورة الوضع المتفجر في الاراضي الفلسطينية المحتلة واهمية التعامل الفوري والفعال مع هذا الموقف المتفجر".
كما تطرق الرجلان الى "المطلب العربي الذي تقدمت به المجموعة العربية في نيويورك بعقد جلسة طارئة لمجلس الامن بوصفه الجهاز الدولي المسؤول عن الامن والسلم الدوليين لبحث كيفية احتواء التدهور الحادث في الاراضي الفلسطينية المحتلة".
وكان عمرو موسى دعا الخميس مجلس الامن الى الاجتماع "في اقرب وقت ممكن" لدارسة سبل وقف التصعيد العسكري في الشرق الاوسط.
وقد قررت الحكومة الامنية الاسرائيلية المصغرة ليل الاربعاء الخميس اثر موجة من الهجمات الفلسطينية الدامية، قطع كل الاتصالات مع الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات واعلنت انه بات "خارج اللعبة السياسية".
واكد انان لموسى انه سيجتمع بالمجموعة العربية فور عودته الى نيويورك لمتابعة الموقف وبحث الخطوات المطلوب اتخاذها خلال الايام القليلة القادمة" كما جاء في البيان.
وفي نيويورك طلبت مجموعة البلدان العربية عقد اجتماع طارئ لمجلس الامن الدولي كما اعلن المندوب الفلسطيني ناصر القدوة ولكن رئيس المجلس خلال كانون الاول/ديسمبر وهو سفير مالي مختار عوان اكد انه لم يتلق اي طلب رسمي في هذا الصدد.