قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بونس ايرس - تسبب اضراب عام في اغلاق معظم الأرجنتين حيث قام العمال بالاحتجاج على القيود المصرفية الجديدة والاجراءات التقشفية التي فرضتها الحكومة على البلاد التي تعيش أزمة خانقة.
وذكرت وكالة أنباء <<تيلام>> ان شخصا واحدا على الاقل لقي مصرعه واصيب ستة آخرون خلال التظاهرات التي تواصلت طوال يوم أمس الأول. ووقعت احداث العنف في روساريو في مقاطعة سانتا التي تقع على بعد 300 كيلومتر شمال بونس ايرس العاصمة حيث لقي بائع صحف مصرعه في مشادة مع باعة آخرين.
وأظهر العمال الأرجنتينيون تضامنا غير عادي ضد الاجراءات التي دفعت القادة المتنافسين في الاتحاد العام لعمال المؤسسات الحكومية بتنحية خلافاتهم جانبا والدعوة المشتركة الى تنظيم الاضراب.(السفير اللبنانية)