قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة ـ أحمد رجب: كشف العضو العربي في الكنيست الاسرائيلي عصام مخول في اتصال هاتفي مع "البيان" ان اسرائيل تعد حالياً لتوجيه ضربة قريبة الى لبنان وقال مخول ان هذه الضربة ربما تتسع لتشمل سوريا من خلال ضربات جوية.
وقال عصام مخول لـ "البيان" ان اسرائيل تسعى بقوة للزج باسم حزب الله في عمليات تدريب لحماس وقوى فلسطينية، وأن وزارة شارون تحاول الايهام بخطر محدق قادم من جنوب لبنان عن طريق الربط بين حزب الله والعمليات الفلسطينية التي تتم داخل اسرائيل.
وكشف مخول عن ان التوجه الاسرائيلي يسعى لمواجهة أوسع من سوريا ولبنان تمتد الى ايران، ويجري الآن حديث في اسرائيل لربط ايران بمسألة حزب الله باعتبارها الأب الروحي والمادي لحزب الله.
وقال العضو العربي في الكنيست الاسرائيلي لـ "البيان" ان الولايات المتحدة الامريكية سوف تسعى بعد الانتهاء من أفغانستان لافتعال أزمة قد تخلق مواجهة مع ايران من منطلق الموقف الاسرائيلي الامريكي الذي يقول بأن ايران لديها قدرات نووية قيد التجهيز.
وفيما يتعلق بسوريا لم يستبعد مخول وجود غطاء امريكي لاسرائيل اذا ما أقدمت على توجيه ضربة الى دمشق تحت عنوان ما أسمته واشنطن واسرائيل بايواء سوريا لتنظيمات ارهابية وأيضاً ربط سوريا بشكل مباشر بحزب الله في لبنان.
وكشف مخول في تصريحات لـ "البيان" ان اسرائيل تحاول ان تعيد المنطقة كلها الى ما قبل العملية السلمية الشاملة، وتصوغ أنه لن يوجد حل سياسي وسلمي للقضية الفلسطينية في السنوات المقبلة من خلال خلق قواعد جديدة للعبة تقول ان اسرائيل لا تستطيع ان تعيش كجزء من الشرق الاوسط لكن ينبغي لها أن تفرض ارادتها واحتلالها.(البيان الإماراتية)