قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
ذكر مشروع البيان الختامي لقمة دول الاتحاد الاوروبي انه ينتظر ان يعلن الاتحاد السبت أسماء 10 دول مرشحة للانضمام لعضويته والتي يعتقد أنها لم تحيد عن المسار المطلوب للانضمام إليه بحلول العام 2004.
واشار الاتحاد الاوروبي في وقت سابق إلى انه لن يحدد أسماء الدول خلال القمة خشية ان يثبط ذلك من همة الدول في مواصلة الإصلاحات. ولم يقر زعماء الدول الخمس عشرة الأعضاء في الاتحاد بعد مشروع البيان الذي وضعته بلجيكا رئيس الدورة الحالية للاتحاد الاوروبي.
وقال المشروع "إذا استمر معدل التقدم الحالي في المفاوضات فان قبرص واستونيا والمجر ولاتفيا وليتوانيا ومالطا وبولندا وجمهورية السلوفاك وجمهورية التشيك وسلوفينيا قد تكون جاهزة للانضمام".
واكدت الوثيقة على ان كل بلد سيقيم على أساس ما يؤهله لكنها أكدت مجددا عزم الاتحاد الاوروبي إنهاء محادثات الانضمام مع المرشحين الجاهزين بنهاية العام 2002.
وتعهد المشروع أيضا بوضع "إطار عمل دقيق وجدول زمني وخطة مناسبة" لكل من بلغاريا ورمانيا وهما الدولتان المرشحتان اللتان من غير المتوقع ان تشملهما المرحلة الأولى من توسيع الاتحاد الاوروبي.
وقال دبلوماسيون بالاتحاد الاوروبي انه من غير المرجح ان تنضم هاتان الدولتان للاتحاد قبل عام 2007.
ورحبت الوثيقة بالاجتماعات التي عقدت في الآونة الأخيرة بين زعماء القبارصة اليونانيين والأتراك واشادت بالإصلاحات الدستورية التي تقوم بها تركيا المرشح الثالث عشر لعضوية الاتحاد لكنها أشارت إلى ان عليها عمل المزيد. ولم تبدأ أنقرة بعد مفاوضات الانضمام للاتحاد بسبب مخاوف تتعلق بسجلها في مجال حقوق الإنسان.