قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
جدة- سعيد الأبيض : ضبطت سلطات الأمن في جدة ثمانية أطنان من الألعاب النارية مختلفة الأنواع، داخل شاحنات تروّج لها في منطقة وسط البلد وخمس مركبات صغيرة محملة بالألعاب النارية الممنوع تداولها وبيعها رسميا·
وتعود الكميات التي تم ضبطها لمواطن سعودي جلبها من منافذ مختلفة من خارج البلاد· ووفقا لتحريات شرطة محافظة جدة بشأن وجود كميات كبيرة من الألعاب النارية داخل منطقة البلد، سارعت فرق الدفاع المدني إلى مداهمة الموقع وضبط الكميات وإحالة المواطن المتهم إلى الجهات المعنية لإكمال إجراءات التحقيق·
وأوضح لـ >الاقتصادية< العقيد محمد الغامدي مدير إدارة الدفاع المدني في جدة، أن المواطن روّج بالفعل كميات كبيرة من الألعاب النارية داخل منطقة البلد وسط جدة، وبناء على المعلومات الصادرة من شرطة جدة، حاصرت فرق البحث التابعة للدفاع المدني الموقع وداهمته وضبطت الكميات المشار إليها·
وكانت السلطات الأمنية قد صادرت في وقت لاحق أكثر من خمسة أطنان من الألعاب النارية، في إطار حملة للشرطة وإدارة الدفاع المدني على أكثر من 11 مستودعا داخل منطقة البلد· وكشفت جولة لـ "الاقتصادية" داخل منافذ البيع التي تتمركز في المساكن الشعبية في منطقة البلد، موقعا للبيع بالجملة والقطاعي يروّج للعديد من الأنواع، أبرزها "بازوكا، أبراج الكويت، كاتم الصوت، صواريخ 2001، القنبلة الكبيرة والصغيرة، وصواريخ عابر القارات"، وتحتوي هذه الأنواع تحديدا على نسبة عالية من البارود، وتنتج عنها إصابات خطرة للفرد في حال إصابته بها·
وقدر عاملون في بيع الألعاب النارية أن الكمية التي تم ضبطها في الشاحنة تقدر بمليون ريال، خلاف الكمية التي تم ضبطها داخل المركبات الصغيرة·
ومن المتوقع أن يحال المواطن إلى القضاء بعد استكمال التحقيق من الجهات المعنية لإصدار الحكم، وفقا للأنظمة واللوائح المعمول بها في البلاد، والتي تمنع بيع الألعاب النارية الخطرة داخل الأحياء الشعبية إلا تحت ضوابط وقوانين وإشراف الجهات الأمنية·
وأشار العقيد الغامدي إلى أن فرق الدفاع المدني تنفذ دوريات على جميع المواقع التي تروّج فيها الألعاب النارية في البلد وعلى الكورنيش والأحياء الشعبية·
(الخبر منشور في الاقتصادية عدد يوم الأحد الموافق 16-12-2001)