قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن - ندد الاحد اثنان من كبار المسؤولين الاميركيين بموقف اسامة بن لادن "الجبان" معتبرين انه يستمر بارسال ابرياء الى الموت بحجة الاسلام. وقال وزير الخارجية كولن باول في حديث لتلفزيون "فوكس" "انه جبان". واضاف ردا على سؤال عن رايه ببن لادن بعد ان بثت وزارة الدفاع الاميركية شريط الفيديو حيث يتباهى بن لادن باعتداءات 11 ايلول/سبتمبر في الولايات المتحدة "كل من يختبئ وراء ايمانه للقيام بعمليات قتل هو جبان. انه يهاجم ابرياء واشخاصا عزل. فهو رجل شيطاني مجرم وجبان. وها هو الان هارب".
واستخدمت مستشارة الرئاسة لشؤون الامن القومي كوندوليزا رايس التعابير نفسها فيما تتوقع واشنطن ان يؤدي بث شريط الفيديو الى اقناع الذين لا يزالون يشككون بذنب بن لادن وخصوصا في البلدان العربية.
وقالت رايس عن بن لادن "ان هذا الرجل يواصل ارسال الناس الى الموت فيما هو هارب ويختبئ لينجو من الاسر . فهو ليس زعيما شجاعا ولا يدعم قواته. راينا فيه انه رجل شيطاني وجبان".
واضافت "نامل في ان ينظر حقا مناصروه الذين لم يكونوا داخل الغرفة (حيث تم التقاط شريط الفيديو) في ما كان يقول. وكان يقول انه على قناعة بانه يجب على الابرياء ان يموتوا وكان يقول ذلك لمقاتليه بالذات فيما هو مختبىء في مغارة".
وقالت رايس "آمل في ان يعترف الجميع بدلا من التشكك في وجود هذا الشريط بانه رجل شيطاني ولا يمكن ان يكون مفيدا للاسلام ".
وحتى اليوم الاحد لم يتمكن الذين يطاردونه في جبال تورا بورا (شرق افغانستان) من العثور عليه.
&