قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
كابول- غادر رئيس الحكومة الافغانية الانتقالية المعين حميد قرضاي كابول متوجها الى روما للاجتماع الى الملك الافغاني السابق محمد ظاهر شاه، كما اعلن متحدث افغاني اليوم الاثنين.
وقال المتحدث باسم الحكومة الانتقالية شايدا محمد ان "قرضاي ذهب الى روما حوالي منتصف الليل وينتظر وصوله اليوم (الاثنين). توجه الى هناك للقاء الملك السابق".
واضاف انه سيعود الى كابول قبل يوم الجمعة.
وكان قرضاي التقى الاحد وزير الدفاع الاميركي وليام رامسفلد الذي قام بزيارة خاطفة الى مطار باغرام الواقع على بعد 50 كلم الى شمال كابول.
وقد تقرر بموجب اتفاق تم التوصل اليه خلال مؤتمر الفصائل الافغانية في بون ان تتولى حكومة ائتلافية برئاسة قرضاي ادارة شؤون افغانستان خلال ستة اشهر، على ان ينعقد بعد ذلك مجلس شورى تقليدي يضم اعيان القبائل -لويا جيرغا- لتشكيل حكومة تكلف قيادة البلاد الى انتخابات في غضون سنتين.