قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دمشق - دعت الصحافة الرسمية السورية اليوم الاثنين الى مواصلة الانتفاضة في مواجهة "الجرائم" التي ترتكبها الحكومة الاسرائيلية غداة الخطاب الذي القاه الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات ودعا فيه الى وقف كل الاعمال المسلحة ضد اسرائيل.
وكتبت صحيفة "سيريا تايمز" الحكومية انه "ليس لدى الفلسطينيين اي خيار اخر سوى مواصلة انتفاضتهم. انهم يستخدمون بذلك حقهم في الدفاع عن النفس في مواجهة مجرمين حقيقيين (الاسرائيليين)".
واضافت ان "الحكومة الاسرائيلية برئاسة ارييل شارون لا تتوقف عن انتهاك معاهدة جنيف الرابعة حول حماية المدنيين في زمن الحرب".
وقالت الصحيفة "ليس هناك من فرق بين شارون واسلافه الذين تحدوا المجموعة الدولية على الدوام من خلال ارتكاب كل انواع الجرائم بحق العرب بذريعة ضمان الامن".
ومن جهة اخرى دعت صحيفة "تشرين" الحكومية ايضا الى مواصلة الانتفاضة في الاراضي الفلسطينية.
وكتبت "السؤال من يعبر عن حقوق وتطلعات الشعب الفلسطيني غير الانتفاضة التي قدمت مئات الشهداء والاف الجرحى والمعوقين والمعتقلين".
واضافت "اليس حريا بالمجتمع الدولي ان يتخذ موقفا صارما ويسمي الارهاب باسمه الذي تمارسه حكومة شارون في وضح النهار وامام عدسات المصورين وتتناقله محطات التلفزة؟".
لكن الصحيفتين لم تتطرقا مباشرة الى الخطاب الذي وجهه عرفات امس الاحد الى الشعب الفلسطيني وبثه التلفزيون والاذاعة ووجه فيه دعوة لا سابقة لها لوقف كل الاعمال المسلحة ضد اسرائيل ودعا فيه الدولة العبرية الى العودة "فورا" الى طاولة المفاوضات.