قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

هذا كلام جديد عن مسألة قديمة‏.‏ المهم انه جديد‏.‏ أي بالدليل العملي‏.‏ بصراحة سوف اكلمك عن نبات‏(‏ الثوم‏).‏ كثيرون يتحدثون عن فوائده الصحية‏.‏ معظم الكلام جاء بسبب التجارب الشعبية التاريخية‏.‏ ولكن احدث الدراسات في بريطانيا وامريكا تؤكد أن الذي قاله الأقدمون صحيح بالدليل المعملي والصحي‏.‏
يقول د‏.‏ شكري إبراهيم سعد أستاذ النبات بجامعة الاسكندرية من‏25‏ عاما في كتابه‏(‏ نباتات العقاقير والتوابل مكوناتها وفوائدها‏)‏ انه لم يحظ نبات بالألقاب والتسميات الكريمة مثلما حظي‏(‏ الثوم‏).‏ حيث بلغ من تقديس الفراعنة له ان قدموه للالهة وحرموا علي الشعب حتي لايتنقصوا من هيبته‏.‏ وكذلك الاغريق كانوا يعتقدون ان الثوم يطرد الأرواح الشريرة ويقيمون المباريات بين الناس في محراب ابوللو بين من يأتي بأكبر رأس ثوم ثم يمنحون الفائز جائزة هي طبق من هذا الثوم‏.‏
ويقول‏:‏ ان بعض العلماء يرون ان الثوم في قوة المضادات الحيوية التي تشفي اللوزتين والبلعوم والالتهابات اذا تناولنا الثوم نيئا كما يفعل د‏.‏ حسين كامل بهاء الدين وزير التربية‏...‏ والثوم يقي من تصلب الشرايين ويمنع ترسيب الكولسترول وعلاج لضغط الدم ويشفي من أوجاع المعدة والأمعاء والاسهال الخ‏..‏
أما الكلام الجديد فهو الذي جاء في مجلة‏(‏ العلوم الأمريكية‏)‏ للأستاذ دافيد هكمان عن تجاربه الجديدة مع الفئران والأرانب والأطفال‏.‏ علي مدي خمس سنوات‏..‏ فقد لاحظ ان القليل من الثوم اذا اعطي للفئران التي تم تسمينها فان وزنها يتناقص تدريجيا‏,‏ دون اي أضرار بصحتها‏.‏ وانتقل من تجاربه علي الفئران الي‏850‏ رجلا وامرأة من أصحاب الأوزان الثقيلة‏.‏ وأوصاهم بأن يتعاطوا الثوم نيئا‏,‏ مع كل وجبة ولمائة يوم‏,‏ مع عدم تغيير نظامهم الغذائي‏.‏ واسفرت النتائج عن علاج لمشاكل في القولون وجدران المعدة وتوازن لكرات الدم البيضاء والحمراء ومنع الترسيب علي جدران الأوعية الدموية‏..‏ ثم الانتظام في تناول الثوم قد أدي إلي نقصان الوزن‏..‏
ولاحظ الطبيب الأمريكي ان الثوم استطاع أن يقضي علي اشكال والوان من البكتريا والميكروبات في وقت واحد‏.‏ ويذهب الأستاذ هكمان وفريق العمل الذي يعاونه إلي أبعد من ذلك في مقاومة وعلاج السرطان‏..‏ وفي حديث تليفزيوني اعلن‏:‏ أن السرطان سوف يكون ارخص واقرب مما كان يتصوره أي إنسان والسبب‏:‏ الثوم‏!‏(الأهرام المصرية)