قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
روما- وصل رئيس الحكومة الانتقالية الافغانية المعين حميد قرضاي في وقت متاخر ليلا الى روما على ان يلتقي اليوم الثلاثاء الملك الافغاني السابق الذي يعيش في المنفى محمد ظاهر شاه. وقال حميد صديق الناطق باسم الملك السابق ان قرضاي سيلتقي ايضا رئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلوسكوني خلال زيارته.
واكتفى قرضاي بالقول للصحافيين في روما انه "سعيد جدا" لوجوده في ايطاليا. وقبل التوجه الى العاصمة الايطالية، التقى قرضاي امس الاثنين ممثلين عن الحكومة البريطانية خلال توقف قصير في لندن.
واعلن ناطق باسم وزارة الخارجية البريطانية ان "محادثات خاصة" جرت مع المبعوث البريطاني الخاص السابق الى كابول ستيفن ايفانز وممثل رسمي اخر هو روبرت كوبر. وقد عين قرضاي رئيسا للحكومة الانتقالية الافغانية خلال مؤتمر الفصائل الافغانية الذي عقد في بون. وستتولى الحكومة الانتقالية مهامها في 22 كانون الاول/ديسمبر. وقرضاي الباشتوني (44 عاما) من مناصري الملك السابق (87 عاما) الذي يعيش في المنفى في روما منذ 1973. وهما ينتميان الى عشيرة دوراني، احدى اكبر عشيرتين لدى قبائل الباشتون.