قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
استقر الإسترليني الثلاثاء قرب أعلى مستوى منذ شهر مقابل اليورو والدولار وواصل مكاسبه أمام الين فيما تزايدت التكهنات بان تخفف اليابان من سياستها النقدية في محاولة لتنشيط الاقتصاد.
وأدت دعوة وزير المالية الياباني للبنك المركزي لزيادة السيولة إلى هبوط الين لادنى مستوياته منذ سنوات. وارتفع الإسترليني لاكثر من 187 ينا لاول مرة في 28 شهرا لتصل مكاسبه إلى خمس ينات في ثلاثة أيام فقط.
ويبدأ مجلس إدارة بنك اليابان المركزي اليوم اجتماعا لمدة يومين وسط ضغوط متزايدة لتقديم مزيد من الدعم للاقتصاد المتباطئ.
وقال متعاملون ان عمليات اقتراض بالين وإقراض بالإسترليني بفائدة أعلى زادت في الأيام الأخيرة فيما يسعى المستثمرون لاستغلال الفرق الكبير بين أسعار الفائدة في اليابان وبريطانيا.
وتصل أسعار الفائدة في بريطانيا إلى أربعة بالمائة وهي من أعلى النسب في الدول الصناعية الكبرى ومن المتوقع ان يسجل الاقتصاد البريطاني نموا من أسرع معدلات النمو هذا العام.
وفي الساعة 11:04 بتوقيت غرينتش بلغ سعر الإسترليني 1.4580 دولار وبلغ سعر اليورو 61.87 بنس.