قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
طهران- اعلن نائب ايراني ان اكثر من 60 نائبا في البرلمان الايراني اعضاء في الاغلبية الاصلاحية ومقربين من الرئيس محمد خاتمي، هم محل ملاحقة قضائية، بحسب ما اوردت صحيفة. واكد محمد كاظمي مقرر اللجنة القانونية والشرعية في البرلمان (المجلس) الايراني انه "في ظل المدة النيابية الحالية تم استدعاء اكثر من 60 نائبا من قبل المحاكم وهذا امر غير مسبوق". واضاف كاظمي وفق ما اوردت صحيفة "همبستقي" الاصلاحية ان التهم التي وجهها اليهم القضاء، المؤسسة الهامة التي يسيطر عليها المحافظون، "ليست واضحة".
من جهة اخرى اعرب النائب الذي لم يحدد هوية النواب الملاحقين، عن استنكاره الحكم على النائب الاصلاحي محمد دادفار الاسبوع الماضي بسبعة اشهر سجنا بتهمة "الاساءة الى مؤسسات النظام". وكان مجلس الشورى الذي يسيطر عليه الاصلاحيون شجب الاثنين محاكمة دادفار النائب عن منطقة بوشهر (جنوب) واكد مكتب المجلس في بيان ان النواب "يتمتعون بالحصانة" امام القضاء.
واعلن رئيس مجلس الشورى الايراني مهدي كروبي الثلاثاء الماضي تعليق عقوبة السجن لمدة سبعة اشهر الصادرة بحق النائب الاصلاحي محمد دادفار "لاجل غير مسمى" وذلك اثر لقاء مع رئيس القضاء ايت الله محمود هاشمي شهدوري ووكيل الجمهورية عبد النبي نامازي. واثار اعلان الحكم عاصفة من الاحتجاجات في صفوف النواب الاصلاحيين الذين هدد عدد كبير منهم بالاستقالة احتجاجا على "انتهاك الحصانة البرلمانية".