قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
ارتفع مزيج برنت الخام في التعاملات الآجلة ببورصة البترول الدولية في لندن الأربعاء بفعل بيانات تدعو إلى بعض التفاؤل بشأن مخزونات النفط الأميركية وتوقعات بان منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" ستتحرك قريبا لخفض إنتاجها النفطي.
وفي الساعة 10:39 بتوقيت غرينتش ارتفع مزيج برنت في عقود شباط (فبراير) 30 سنتا إلى 19.48 دولار للبرميل بعد ان تجاوز مستوى المقاومة عند 19.40 دولار للبرميل وهو أعلى مستوى في جلستي التداول السابقتين.
وقال محللون ان مستوى المقاومة التالي الذي يتوقع ان تتركز عنده عروض البيع هو 19.70/ 19.75 دولار للبرميل وانه إذا اجتاز برنت هذا المستوى فسينفتح أمامه الطريق إلى سعر 20 دولارا للبرميل.
وزاد سعر السولار 4.25 دولار للطن إلى 170.50 دولار في محاولة للحاق بالمكاسب التي حققها برنت في أواخر المعاملات الثلاثاء.
وارتفع سعر الخام الأميركي الخفيف لتعاملات شباط (فبراير) في بورصة نايمكس 29 سنتا إلى 19.89 دولار للبرميل على نظام اكسيس الإلكتروني.
وقال محللون ان عمليات تسوية المراكز واقفال دفاتر الحسابات قبل عيد الميلاد واجتماع "أوبك" المقرر عقده الأسبوع المقبل ستحد على الأرجح من هبوط أسعار النفط في الأجل القصير لكن من المستبعد في الوقت نفسه ان تؤدي إلى دفع الأسعار لاجتياز مستوى 20 دولارا للبرميل.
ودعمت السوق بعض الشيء بيانات معهد البترول الأميركي التي أظهرت انخفاضا قدره ثلاثة ملايين برميل في مخزونات المشتقات إلى 137.4 مليون برميل.
لكن مخزون المشتقات مازال أعلى بمقدار 21 مليون برميل يوميا تقريبا عن مستواه قبل عام.