قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
أفاد مصدر رسمي ان وفدا أردنيا برئاسة وزيري الطاقة والتجارة والصناعة سيبدأ زيارة رسمية إلى بغداد الأربعاء لتجديد البروتوكولات النفطية والتجارية بين البلدين.
وترمي محادثات الوزيرين محمد البطاينة وصلاح بشير في بغداد إلى تجديد البروتوكولات النفطية والتجارية بعد ان بلغت الصادرات الأردنية 450 مليون دولار في 2001 مقابل 300 مليون العام الماضي.
وبموجب البروتوكول النفطي يستورد الأردن من العراق خمسة ملايين طن من النفط نصفها مجانا والباقي بسعر تفضيلي وفقا للاستثناء لنظام العقوبات الدولية المفروض على العراق منذ 11 عاما.
وعلاوة على ذلك يمكن لعمان ان تصدر إلى بغداد سلعا استهلاكية بقيمة 450 مليون دولار بموجب بروتوكول تجاري أخر بين البلدين.
وكان وزير الطاقة الذي زار بغداد في تشرين الأول (أكتوبر) أعلن ان بلاده ستزيد وارداتها النفطية من العراق للعام 2002 بما بين 5 إلى 10% نتيجة الحاجات النفطية للأردن.
وسيزور البطاينة وبشير بغداد على متن رحلة للخطوط الجوية الملكية الأردنية وهي الثانية منذ استئناف الشركة رحلاتها إلى العراق بعد توقف استمر ثلاثة اشهر بسبب مشكلات التأمين.