قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك



واشنطن- اعلن وزير الدفاع الاميركي دونالد رامسفلد الاربعاء ان القوات الاميركية لا تشارك في العمليات العسكرية التي يقوم بها الجيش اليمني ضد قواعد ارهابية في اليمن كما لا يوجد اي انتشار للجنود الاميركيين في الصومال.
&وردا على سؤال لمعرفة ما اذا كان الاميركيون يشاركون مباشرة في العمليات الجارية في اليمن، اجاب رامسفلد "لا، ليس فعلا".
&ولكنه اقر ضمنا بان الولايات المتحدة تساعد على الارجح سرا السلطات اليمنية وقد شجعتها على التحرك.
&واضاف "لا احب ان اقول هذا واكشف ان احدا اثر على احد او احدا قدم معلومات او ان احدا شجع احدا على القيام بشيء ما. ولكن اذا سألتموني هل نقوم هناك بعملية تفتيش في هذا الوقت؟. لا".
&واكد رامسفلد ان اليمن يؤوي في مناطق خارجة عن سيطرة الحكومة المركزية، بالقرب من الحدود اليمنية مع السعودية، قواعد تدريب ارهابية من بينها قواعد تابعة للقاعدة مسميا ايضا السودان والصومال كبلدين يمكن ان يكون فيهما عناصر من شبكة القاعدة التي يتزعمها اسامة بن لادن.
&وفي ما يتعلق بالصومال، نفى رامسفلد بعد وزارة الخارجية الاميركية ما قاله مسؤول الماني رفض الكشف عن هويته على هامش اجتماع الحلف الاطلسي في بروكسل بان الصومال سيتعرض لهجوم بدوره. وقال ان "الالماني اخطأ (...) لقد اخطأ تماما".
&وردا على سؤال حول احتمال وجود قوات اميركية في هذا البلد الواقع في القرن الافريقي، قال "حسب علمي" لا توجد قوات هناك.
&