قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اوماها-ايلاف: يعكف العلماء الاميركان على وضع اللمسات الأخيرة من طريقة علاجية جديدة لمرضى حمى الدريس ( حمى القش ) باستخدام عقار اوماليزوماب Omalizumab رغم انقضاء فصل انتشار حبوب اللقاح المسببة للحساسيات.
وتوصل العلماء الى ان استخدام عقار اوماليزوماب مع المعانين من حمى الدريس& يحجم الحساسية الناجمة عن الاصابة بفعل عمل هذا العقار كجسيم مضاد يعادل الغلوبيولين المناعي-إي&Immunoglobulin-E الذي يعتقد انه أحد العوامل الرئيسية المسببة للحساسية.
اجريت التجربة على 536 شخصا يعاني من حمى الدريس ، قبل وبعد موسم الحساسية ، حيث تم زرق بعضهم بجرعات مختلفة من عقار اوماليزوماب وزرق القسم الباقي بعقار كاذب ( بلاسببو ). وكشفت النتائج ان أعراض الحساسية لدى المجموعة التي زرقت بجرعة قصوى مقدارها 300مغم من اوماليزوماب تقلصت الى حد كبير بالمقارنة مع المجموعات التي نالت العقار بجرعات صغيرة او نالت جرعات كاذبة.
كما ظهر من الفحص السريري ان المجموعة التي تلقت اوماليزوماب كانت اكثر استجابة للعلاج بالأدوية الاخرى المضادة لحمى الدريس والسائدة في السوق بفضل هذا العقار.