قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تافتس-ايلاف: أكدت دراسة طبية أجراها باحثون أميركيون و نشرتها مجلة التغذية السريرية الأميركية أن الأفراد الذين يبالغون في تناول اللحوم الحمراء ومنتجات الألبان هم أكثر عرضة من غيرهم لخطر أمراض السرطان التي تصيب المريء والمعدة والقولون.
وتشير الدراسة التي أجراها علماء معهد السرطان بجامعة تافتس الأميركية على 124 مصابا بسرطان المعدة و124 مصابا بسرطان المريء و449 من السليمين من سكان ولاية نبراسكا الأميركية الى ان 33% من المصابين بسرطان المعدة و35% من المصابين بسرطان المريء هم من ملتهمي اللحوم الحمراء والألبان بإفراط.
واتضح من الدراسة ايضا ان الاشخاص الذين يلتزمون بنظام غذائي يعتمد أساسيا على اللحوم يتعرضون لخطر سرطان المريء ثلاث مرات ما يتعرض له البشر الذين يتناولون طعاما صحيا. بل إن خطر الإصابة بسرطاني المعدة والمريء يتضاعف عند من يتغذى على الكثير من منتجات الألبان ويكثر في ذات الوقت من أكل اللحوم.
وبهدف التوصل الى نتائج دقيقة فقد قسم الباحثون المتطوعين الذين اجريت التجارب عليهم في عدة تصنيفات في ضوء النظم الغذائية التي يعتمدون عليها وهي : المتغذون بشكل صحي، المفرطون في أكل اللحوم والألبان، المفرطون في الوجبات السريعة المالحة ، المفرطون في أكل الحلويات والمفرطون في أكل الفواكه والخضر والحبوب عموما. واتضح ايضا ان الذين يلتزمون بأنظمة تغذية تعتمد الفواكه والخضار هم أقل فئة عرضة لسرطان المعدة والمريء والأمعاء.
جدير بالذكر ان العديد من الدراسات السابقة أثبتت العلاقة بين الإكثار من أكل اللحوم ببعض أنواع الأمراض السرطانية وخصوصا سرطان القولون.(رويترز)