قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


&
&مدريد - اكدت مسؤولة العلاقات الدولية في الحزب الاشتراكي الاسباني ترينيداد خيمينيز الجمعة ان اسبانيا التي ستتولى الرئاسة الدورية للاتحاد الاوروبي خلال النصف الاول من سنة 2002 "لا يمكن ان تسمح بحصول صدام مع المغرب".
&وقدرت على اثر زيارة قامت بها الى المغرب برفقة الامين العام للحزب الاشتراكي العمالي الاسباني (ابرز قوى المعارضة) خوسيه لويس رودريغاز زاباتيرو ، ان الازمة الديبلوماسية القائمة بين الرباط ومدريد "لن تدوم اكثر من شهر".
&واشارت ان "الرئاسة الاسبانية للاتحاد الاوروبي لا يمكن ان تسمح بمواجهة مع المغرب" الدولة الاساسية في الحوار الاوروبي المتوسطي الذي تريد مدريد اعادة اطلاقه خلال السداسية القادمة.
&واعتبرت ان "تحركا مباشرا" من الدبلوماسية الاسبانية سيمكن من حل الازمة الحالية.
&اما بشأن الصحراء الغربية فقد نفت خيمينيز ان يكون حزبها غير موقفه من القضية وقالت "خوسيه زاباتيرو لم يتحدث عن حكم ذاتي ولا استفتاء وقال انه ينبغي اعطاء فرصة للامم المتحدة لايجاد حل" لهذه القضية.