قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
القاهرة- افتتحت محاكمة اسلامي مصري يشتبه باقامته علاقات مع منظمة القاعدة بزعامة اسامة بن لادن السبت امام محكمة امن الدولة .&ويتهم محمد السيد سليمان يوسف (30 عاما) ب"تزوير جوازات سفر واختام شعار الجمهورية الخاصة بالسفر والهجرة والجنسية بغرض استخدامها في نشاط ارهابي".
&واستمرت الجلسة بضع دقائق وارجئت الى الاثنين بسبب غياب محامي المتهم. ويواجه عقوبة تصل الى السجن سبعة اعوام.&وردا على اسئلة الصحافيين قبل بدء الجلسة، نفى الموقوف كل الاتهامات في حقه وقال "جرى اعتقالي من منزلي في محافظة الشرقية (شمال)".
&وافادت مصادر في الشرطة المصرية ان الموقوف المتهم بانتمائه الى منظمة الجهاد المصرية المسلحة اعترف للاجهزة الامنية بعد ان سلمته الامارات قبل عامين بانه قصد افغانستان عام 1991 عبر تركيا وباكستان.&
وبعد ان تابع تدريبات عسكرية في مخيم الفاروق، عاد الى باكستان عام 1993 حيث التقى مرارا احد مساعدي بن لادن وهو ايمن الظواهري زعيم حركة الجهاد المصرية، بحسب المصدر نفسه.
&وعام 1994، زار الامارات بعد توقف قصير في اليمن حيث زوده مسؤولون في الجهاد بجواز سفر مزور باسم محمد عبد الله التركاوي.&
وفي الامارات، عمل لحساب شركة "السويدي للتكييف" لصاحبها ابرهيم طه وهو مقرب من محمد الظواهري شقيق ايمن الظواهري بحسب المصدر نفسه.&وكانت الامارات سلمت محمد الظواهري الى مصر عام 2001 حسب ما افاد المرصد الاسلامي وهو منظمة تتخذ من لندن مركزا لها تتميز عادة اخبارها بالصدقية.