قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس - ذكرت صحيفة "يديعوت احرونوت" الاحد ان وزير الخارجية الاسرائيلي شيمون بيريز اقترح على الفلسطينيين خطة سلام تعترف اسرائيل بموجبها بعد ثمانية اسابيع على توقيعها بقيام دولة فلسطينية. وبحسب الصحيفة اقترح العمالي بيريز هذه الخطة التي شارك في اعدادها المدير العام في وزارة الخارجية آفي جيل على رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني (البرلمان) احمد قريع. وتنص الخطة على ان تسحب اسرائيل قواتها من الاراضي التي احتلتها في مناطق الحكم الذاتي منذ بدء الانتفاضة في 28 ايلول/سبتمبر 2000. في مرحلة اولى ستقام الدولة الفلسطينية على الاراضي التي تسيطر عليها السلطة الفلسطينية جزئيا او بالكامل.
ويفترض ان يطبق وقف لاطلاق النار برعاية الولايات المتحدة في الاسابيع الستة التي تلي توقيع هذه الخطة بفضل تطبيق توصيات رئيس وكالة الاستخبارات المركزية (سي. اي.آيه) جورج تنيت والسيناتور الاميركي السابق جورج ميتشل. وخلال هذه المرحلة يقوم الفلسطينيون بجمع الاسلحة غير المشروعة في المناطق الواقعة تحت سيطرتهم. وترفع الدولة العبرية الاغلاق عن الاراضي الفلسطينية والحصار المفروض على المدن الفلسطينية وتجمد الاستيطان اليهودي وتنقل اموالا مستحقة للفلسطينيين.
&وبعد الاعتراف المتبادل تبدا اسرائيل والدولة الفلسطينية مفاوضات تؤدي الى نتيجة بعد تسعة الى 12 شهرا حول ترسيم الحدود وتقاسم المياه والامن واللاجئين الفلسطينيين ووضع القدس والمستوطنات اليهودية والتعاون الاقتصادي والاقليمي. وتطبق الاتفاقات المبرمة في فترة تراوح ما بين 18 و24 شهرا. ويطلب من الاسرة الدولية تقديم مساعدة اقتصادية ومالية وقوة تضمن السلام.
&ورد مكتب رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون (حزب الليكود اليميني) بعد نشر هذه الخطة مؤكدا ان "(شارون) لم يعط ابدا موافقته على هذا المشروع الخرافي والخطير الذي يلحق مجرد ذكره ضررا كبيرا باسرائيل". واعلن وزير السياحة بني ايلون من حزب الوحدة الوطنية اليميني المتطرف للاذاعة العامة "انه لا بد من اقالة بيريز لانه يخرق سياسة الحكومة القاضية بعدم التفاوض تحت ضغط العنف وانه لا يمكن الاستخفاف علنا برئيس الوزراء".