قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
القاهرة- إيلاف: بدأت في القاهرة أمس أولي جلسات محاكمة الممثلة المصرية وفاء مكي ووالدتها ليلي الفار وأحمد البرعي والسيد الفار وايمن غزالي المتهمين في قضية هتك عرض وتعذيب واحتجاز الخادمتين مروة وهنادي فكري عبدالحميد .
طلب رئيس الجلسة رفع الجلسة واخلاء القفص من جميع المتهمين الذين انتهت مرافعاتهم فظهرت وفاء مكي بوضوح للمصورين والصحفيين والتف حولها احمد البرعي وايمن غزالي والسيد الفار لحجبها عن المصورين.. ثم وقفت مع محاميها فترة طويلة ، وقد عقدت الجلسة الساعة 11.45 وانكرت وفاء التهم المنسوبة اليها وكذلك بقية المتهمين.
ألوان التعذيب
قال محامي مروة انها تعرضت لاشد ألوان العذاب كما ورد بالتقرير وانها تعرضت لحصار شديد في التحقيقات مشيرا إلي عدم تمكنه من حضور كثير من الجلسات وتساءل كيف يتم توجيه اكثر من 125 سؤالا لطفلة تم تعذيبها اكثر من شهر ونصف الشهر وقال ان مروة قررت في اقوالها طريقة التعذيب التي اكدها الطبيب الشرعي وهذا التعذيب ترك اوصافا وعلامات مميزة ستلازمها طوال حياتها وتساءلت ايضا عن مرض القراع الانجليزي الذي رحل عن مصر مع رحيل الانجليز وان الطب الشرعي لم يذكر اصابتها بأي مرض جلدي مما يؤكد اقوال المجني عليها.. فجر المحامي مفاجأة وطالب بالاطلاع علي بطاقة وفاء مكي لانها مزورة.. وطالب المحامي بمحاكمة الطبيبين جوزيف وعزت بمحكمة شبين الكوم لاخفائهما حقيقة اصابة مروة.
أضاف ان المجني عليها اصبحت شبحا من الاشباح من آثار التعذيب التي لحقت بها.. وفاء مكي عرضت مبالغ مالية للتصالح ولكننا رفضنا وطالب المحامي برفع تهمة هتك العرض عن المتهمين وقال هل يضير الشاة سلخها بعد ذبحها!! واشار إلي اكتفائه بجريمة التعذيب والحبس التي تتراوح عقوبتها من 3 5 سنوات ، وأكد ان الجريمة ثابتة وواضحة والتناقض في اقوال المجني عليها لا يسبب اي مشكلة لسؤالها في اوقات غير مناسبة وكانت في حالة مرضية سيئة.
كعب عالي
قال محامي هنادي ان ما شهدناه من آثار تعذيب لم نشهده من شارون للفلسطينيين واعتقدت انها الحاكم بأمره وذات الكعب العالي تخيلت أنها تؤدي دورا في فيلم "الطريق الي جهنم".. أضاف ان أدلة الثبوت واضحة من أقوال المجني عليها وتقرير الطبيب الشرعي أكد وجود حروق غير منتظمة بجسد هنادي وآثار عض آدمي.
وتساءل "لماذا كانت تعضهما!!" أشار إلي أن المتهمة الاولي اصرت علي ممارسة كافة أنواع التعذيب مع المجني عليهما وأقوال وفاء مكي أكدت انها ذهبت الي الطبيب عزت للكشف علي هنادي لاصابتها بحالة هرش فأجابها الدكتور انها مصابة بالجرب وتساءل لماذا طلبت وفاء الكشف الطبي عليها هل هي مصابة بالجرب ايضا؟! وقال ان الادعاء بالجرب استخفاف بعقول المواطنين.. والدافع الحقيقي لإحداث اصابات هو افشاء الخادمتين سراً خطيراً لمشاهدتهما المتهمة الأولي في احضان عشيقها بغرفة نومها.
قال ان تحريات المباحث لايوجد بها ما يفيد تعذيب هنادي وإحالة المتهمين للمحاكمة العاجلة افقد عناصر التحقيقات الكثير من التوازن والتمس توقيع اقصي العقوبة علي المتهمة الأولي مع الحفاظ علي الحق المدني تجاه المتهمين ما عدا أيمن غزالي.
التقرير مزور
أكد محامي وفاء ووالدتها ان تقرير الطبيب الشرعي مزور واستندت عليه النيابة لاحالة القضية والدعوي صنعتها صاحبة الجلالة "الصحافة" وقال ان النيابة وجهت للمتهمتين تهمة هتك العرض واشار إلي ان مواطن هتك العرض تختلف من المحجبة والمنقبة عن الراقصة.
وتساءل ما رأيكم في هذه ال 12 صورة التي قدمها محامي المدعيتين الذي قدم بنفسه دليل هتك عرض لمروة وهنادي.. وقال ان هذه هي مواطن العفة أمام زفة من الناس والصحفيين في المستشفي وبهذا قبلت المجني عليهما ان تتعريا وتظهرا مواطن عفتيهما ثم نتهم وفاء مكي ووالدتها.. بينما طالب محامي المتهمين بعدم اختصاص المحكمة..
قرار الاحالة
دفع محامي وفاء ووالدتها ببطلان قرار الاحالة وبطلان كافة تحقيقات النيابة العامة وقرارات النقل والتكليف الصادرة أثن اء التحقيقات طبقا لنص المادة 217 من قانون الاجراءات ودفع بعدم اختصاص المحكمة. وقال ان القضية لم يحدث أي جزء منها في دائرة شبين الكوم بفرض صحة الاتهام فهي حدثت في قسم الدقي وحدث في القضية تجاوزات قانونية لم أر مثيلا لها.
أشار إلي أن القضية بدأت ببلاغ من مروة بمستشفي قويسنا المركزي وبناء علي هذا البلاغ تولت نيابة قويسنا التحقيق وكلفت النيابة الجزئية رئيس مباحث قويسنا باجراء التحريات وقرر انه لايستطيع أن يتوصل لشيء لأن القضية وقعت في قسم الدقي وتم سحب القضية من قويسنا الجزئية وباشرها رئيس نيابة شبين الكوم الكلية وتم اسناد التحريات إلي مفتش مباحث قويسنا الذي كتب تقريره ثاني يوم مباشرة والمجني عليها جاءت في سيارة وفاء مكي بصحبة أحمد البرعي والسيد الفار طبقا لأقوال المجني عليها وليست نتيجة تحرياته.
وقال ان أقوال المجني عليها هي نفس تقرير الطبيب الشرعي وهذا الطبيب "تفصيل" ، وبالنسبة لاتهام الحبس أو الاحتجاز فهي اتهامات تنتهي باطلاق سراح المجني عليها.
استعرض واقعة القبض علي وفاء مكي وأشار إلي أنها اتفقت مع نقيب الممثلين علي تسليم نفسها وطلبت تأميناً من رجال الشرطة ولكن ماحدث من مفتش مباحث الجيزة كان به تجاوزات وقال كيف يقبض عليها مفتش مباحث الدقي في نطاق بركة السبع وشبين الكوم.. بالاضافة إلي أن قرار الاحالة صادر من نيابة غير مختصة لأن اقامة المتهمة 40 ش مصدق بالدقي.
اضاف ان النيابة العامة والصحافة التي أعطت للقضية حجما أكبر منها.. والمجني عليهم قد يكونون الجناة وفيما يتعلق بالاصابات فان الباعث علي هذه الجريمة قد يكون لعقاب علي فحش ارتكبوه أو قد يرتكبونه!! وشكك المحامي في أقوال المجني عليهما وتضاربها واتهم والدهما باحداث الاصابات لاكتشافه شيئا خطيرا بحياتهم!! اعترف الممثل احمد البرعي المتهم الثالث امام رئيس المحكمة بأنه قام بنقل الخادمة مروة فكري الي مزلقان إبنهس بعدما كان قد نفي ذلك في تحقيقات النيابة وقام بنقلها بناء علي طلب وفاء مكي لاصابتها بمرض جلدي. نفي محامي البرعي تأكيد معرفته بواقعة التعذيب وقال لولا قيام البرعي بتوصيل المجني عليها امام مزلقان أبنهس ماكنا في المحكمة. طالب بوقوف الدكتور جوزيف جرجس والدكتور عزت عبدالحميد بقفص الاتهام بدلاً من البرعي الذي لم يكشف عن ساق المجني عليها ولن يعرف بواقعة التعذيب والتمس براءته. قال محاميا أيمن الغزالي المتهم الخامس بعدم اختصاص نظر الدعوي وطلبا شهادة يسري سامي السيد وعباس رياض لاستماع مادار حول الاتفاق علي تسليم المتهمة الأولى .
وفي الختام قررت محكمة شبين الكوم الكلية تحديد جلسة الاربعاء القادم للنطق بالحكم ، عقدت الجلسة برئاسة المستشار عصام محمد علي وعضوية المستشارين محمد أحمد رمضان ومحمد فهمي عبدالهادي وأمانة سر اشرف فوزي.
&
&