قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
واشنطن- يدرس مسؤولون اميركيون كبار امكانية اجتياح العراق من الشمال والجنوب في وقت واحد لاطاحة الرئيس صدام حسين حسبما ذكرت مجلة "نيوزويك"الاميركية في عددها الاخير .
واضافت المجلة في عددها الصادر اليوم الاثنين ان رؤساء اركان الجيوشالذن يترضو لغوط سياسية كبيرة، يدرسن خطة تتضمن نشر 50 الف جندي اميركي على الحدود الشمالية للعراق و50 الف جندي آخر على حدوده الجنوبية.
واوضحت المجلة ان الخطة تتضمن ارسال جيشين في وقت واحد نحو بغدد لكن المخططين يتساءلون هل ستكون هذه القوة كافية للسيطرة على العاصمة العراقية.
ويعتبر الجنرال بول ميكولاشك المسؤول عن القوات البرية في المنطقة ان السيطرة على بغداد واطاحة صدام حسين يحتاج الى 169 الف جندي اميركي.
ونقلت المجلة عن مسؤولين اميركيين طلبوا عدم الكشف عن هوياتهم ان الرئيس جورج بوش ومجلس الامن القومي قرروا الاطاحة بصدام حسين.
وذكرت المجلة نقلا عن موفد اميركي رفيع المستوى في الشرق الاوسط قوله "المسألة ليست هل ستضرب الولايات المتحدة العراق، انما المسألة هي متى".