قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
كابول- اعلن وزير افغاني اليوم الاثنين ان "اربعة عناصر من القاعدة" كانوا ضمن القافلة التى قصفتها الطائرات الاميركية الخميس الماضي. وقال وزير الحدود الافغاني امان الله زدران ان العناصر الاربعة قتلوا في القصف.
واضاف زدران قبل لقائه رئيس الحكومة حميد قرضاي "لقد اطلقوا صواريخ مضادة للطائرات .. وهم بالتالي ليسوا ابرياء" لكنه اوضح ان القصف قتل "عشرة الى 15 من الابرياء".
واوضح الوزير الافغاني انه متاكد من معلوماته "مئة في المئة" لكنه لم يذكر عدد الضحايا على وجه الدقة.
وكان المسؤولون الاميركيون اعلنوا في حينه "اننا على يقين اننا ضربنا الهدف الصحيح". واستنادا الى الوكالة الاسلامية الافغانية التى تعمل من باكستان فان القصف الاميركي على القافلة التى كانت تضم عددا من زعماء القبائل متوجهين الى كابول للمشاركة في تنصيب الحكومة الانتقالية اوقع 65 قتيلا.
وافاد شهود عيان ان القصف في ولاية باكتيا بين مدينتي غارديز وخوست ادى الى تدمير 15 سيارة.