قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&
الإسكندرية- إيلاف: في قضية مثيرة للجدل، قضت محكمة جنح سيدي جابر في الإسكندرية شمال مصر، برئاسة القاضي رمضان الزقم ببراءة أب من تهمة ضرب ابنته الطالبة، وذلك بعد أن دفع محاميه بعدم دستورية تقديم الأب للمحاكمة بتهمة ضرب أبنائه.
وترجع وقائع القضية عندما تقدمت الطالبة "رنا محمد" بشكوى قضائية، حررت بمقتضاها& محضراً ضد والدها "مدير شركة" تتهمه فيها بضربها، واحداث عدة اصابات بها وأرفقت بالمحضر تقريراً طبياً يؤكد اصاباتها.
تم إحالة البلاغ الي النيابة حيث وقفت الفتاة أمام النيابة تؤكد أنها مقيمة مع والدها بعد تطليقه لوالدتها، لكنها فوجئت به يضربها ويحدث إصابات بها، عندما أخبرته بأنها ذاهبة لزيارة والدتها فحررت المحضر ضده.
أكد الأب محمد "58 سنة" عند استدعائه للنيابة أن ابنته كاذبة وأنها تعيش معه حياة مستقرة بعد تطليقه لوالدتها وانها تزورها بصفة مستمرة منذ عام بعد الطلاق ولكنها حررت المحضر ضده زوراً بمساعدة والدتها انتقاماً منه عندما أخبرها بأنه سيتزوج من أخري.
تم احالة القضية الي جنحة تداولتها محكمة جنح الإسكندرية، حيث دفع احمد عبده ماهر "محامي الأب" بعدم دستورية تقديم أب للمحاكمة باتهام ضربه لأبنائه وذلك بعد ان تنازل محامي الفتاة أمام المحكمة عن البلاغ المقدم منها ضد والدها ولكن دفاع الأب أصر علي البراءة وقرر أنه لايمكن أن يعيش الأب أسيراً لمسامحة أبنائه له وسرد وقائع تزوير الفتاة وتلفيق التهمة لابيها وطالب بالبراءة للأب.. فقضت المحكمة ببراءة الاب.