قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران&- انهى الرئيس الارمني روبرت كوتشاريان اليوم الخميس زيارة رسمية الى ايران استمرت ثلاثة ايام التقى خلالها كبار المسؤولين وتميزت بتوقيع عشرة اتفاقات تعاون بين البلدين المجاورين كما اعلن التلفزيون. وتتناول هذه الاتفاقات التي وقعت في حضور الرئيس الايراني محمد خاتمي، التعاون الثنائي في ميادين الهندسة المدنية والطاقة (الكهرباء والغاز) والبيئة والمصالح الجمركية وحماية التراث التاريخي والثقافي.
وقبل مغادرته طهران اعرب كوتشاريان عن "ارتياحه" للزيارة. وكان قد وصل على راس وفد سياسي واقتصادي الاثنين الماضي والتقى خصوصا مرشد الجمهورية الاسلامية اية الله علي خامنئي وعددا من الوزراء في عدادهم وزير الدفاع علي شامخاني ووزير النفط بيجان نمدار زنقانة.
وفي بيان مشترك نشر في ختام هذه الزيارة اكد البلدان رغبتهما في "تسوية سلمية" لنزاع ناغورني قره باخ الجيب المأهول بغالبية ارمنية في اذربيجان والذي اعلن استقلاله في العام 1991. وكانت ايران قد لعبت في الماضي دور الوسيط بين ارمينيا واذربيجان. كما قدم البلدان دعمهما ل"مكافحة الارهاب برعاية الامم المتحدة" كما قال التلفزيون. وشارك الرئيس الارمني الثلاثاء في قداس اقيم في طهران في حضور شخصيات من الجالية الارمنية التي تعد حوالي ثلاثمئة الف شخص.&