قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
الناقورة- اعلنت الشرطة اللبنانية ان 66 لبنانيا لجأوا الى اسرائيل خلال انسحاب الجيش الاسرائيلي من جنوب لبنان في ايار/مايو 2000 عادوا الخميس الى بلادهم.
ودخلت المجموعة المؤلفة اساسا من نساء واطفال برفقة 21 رجلا من معبر راس الناقورة حيث تولت قوة الطوارىء الدولية المؤقتة العاملة في جنوب لبنان امرهم.
وبموجب الاجراء المعتاد اقتادت الشرطة اللبنانية الرجال ال21 للاستجواب وسمحت بدخول النساء والاطفال بحسب المصدر ذاته.
واثر انسحاب اسرائيل من جنوب لبنان بعد احتلال استمر 22 عاما لجأ نحو ستة الاف شخص معظمهم عناصر سابقة في ميليشيا جيش لبنان الجنوبي الى اسرائيل تخوفا من اعمال انتقامية من حزب الله الشيعي او من ملاحقات قضائية.
وقد عاد اكثر من نصفهم الى لبنان مع تسريع وتيرة عودة المجموعات الصغيرة التي اصبحت شبه يومية منذ شهر. واودع عدد منهم السجن وهم ملاحقون بتهمة التعاون مع اسرائيل.
وبدأ القضاء بمحاكمة العناصر السابقين في هذه الميليشيا والاشخاص المتهمين بالتعاون مع اسرائيل بعد 10 ايام على الانسحاب الاسرائيلي.
واصدرت المحكمة العسكرية في بيروت اكثر من ثلاثة آلاف حكم بينها 30 حكما بالاعدام، جميعها غيابيا.