قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كروفورد (الولايات المتحدة )- اعتبر الرئيس الاميركي جورج بوش السبت ان الاولوية الاساسية للعام 2002 هي مكافحة الارهاب بعد ان كان 2001 عام "الحزن والاباء" اثر اعتداءات 11 ايلول (سبتمبر) في الولايات المتحدة.
&وقال في خطابه الاذاعي الاسبوعي "2001 كان عاما لن ينساه الاميركيون ابدا".
&واضاف "لقد عانينا من خسائر ضخمة وحققنا وحدة جديدة. لقد تعرضنا للهجوم لكننا ردينا بسرعة".&والرئيس الذي يمضي اجازة في مزرعته بالقرب من كروفورد، اشاد برد فعل الاميركيين غداة الاعتداءات التي اوقعت حوالى ثلاثة الاف قتيل ومفقود.
&وقال بوش "قبل كل شيء، العام المقبل يتطلب مواصلة التزامنا في الحرب ضد الارهاب" مضيفا "لا نعرف كم من الوقت سيتواصل هذا الكفاح، الا انه لن يكون له سوى نهاية واحدة: انتصار اميركا وقضية الحرية".
واعرب بوش عن الامل بان يتوصل الكونغرس في العام المقبل الى اتفاق حول خطة تنشيط الاقتصاد التي كان رفضها مجلس الشيوخ، وحول مشروعه عن الطاقة.&وقال بوش "نتذكر عام 2001 بحزن واباء (...) لكن علينا ان نتطلع الان الى الامام بعزم".