قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران - ذكرت تقارير صحفية في طهران امس أن إيران أعربت عن رفضها لخطاب بعثت به إسرائيل إلي الأمم المتحدة اتهمتها فيه بأنها تمثل تهديدا نوويا محتملا، ووصفت إيران هذا الخطاب بأنه "غير ذي قيمة". وكان وزير الخارجية الاسرائيلي شيمون بيريز قد حذر في رسالة بعث بها إلي السكرتير العام للامم المتحدة كوفي عنان، من أنه توجد في إيران مجموعة مؤثرة تحيك المؤامرات من أجل تدمير إسرائيل ومن أنه إذا ما امتلكت إيران أسلحة نووية فستستخدمها ضد إسرائيل. وأشارت الرسالة إلي خطاب ألقاه الرئيس الإيراني السابق أكبر هاشمي رفسنجاني دعا فيه، علي حد قول بيريز، إلي محو إسرائيل من الوجود باستخدام السلاح النووي وإلي حاجة الدول الإسلامية للحصول علي أسلحة نووية لوضع حد للدعم الغربي لاسرائيل. غير أن المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية حميد-رضا آصفي صرح بأن إسرائيل عمدت إلي تحريف كلام رفسنجاني الذي قال أن حيازة إسرائيل للسلاح الفتاك هو مصدر الازمة في الشرق الاوسط.
ووصف المتحدث تصريحات المسئولين الإسرائيليين بأنها "لا تستند إلي أي دليل" وبأنها "دعاية شريرة". جدير بالذكر أن إيران لا تعترف بدولة إسرائيل وتعتقد بأنه لا يمكن إحلال السلام ما لم يتمكن جميع اللاجئين الفلسطينيين من العودة إلي ديارهم وما لم تؤسس دولة فلسطينية ذات سيادة تكون عاصمتها القدس.(الراية القطرية)