ايلاف - بعد ان استطاع رجل العمال بيل دوغيرتي انقاذ شركة انترنت "اكسيت" من موت وافلاس حقيقين توجه هذه المرة مواجها بوابة ياهو باطلاقه لبوابة منافسة.
فقد أطلق بيل بوابة مشابهة تماما لياهو&الفرق الوحيد هو انها تشتغل دون اعلانات.
وموقع "ماي وي" هوتماما ياهو من غير اعلانات طبعا لذلك آثار هامة أبرزها سرعة تحميل الصفحة الامامية ومن شأن ذلك انيثير فضول أكثر من مستخدم للانترنت.
لكن شركة ياهو لديها شكوك كثيرة بمدى قدرة البوابة الجديدة علىالصمود نظرا لمعرفتها الكبيرة بسوق الانترنت... الأيام القليلة القبلة كفيلة بالاجابة.