قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران -&وقعت مواجهات بين مئات المتطرفين الايرانيين وطلاب كانوا يتظاهرون في جامعة شريف في طهران ضد حكم الاعدام الصادر في حق المثقف الاصلاحي هاشم اغاجاري، كما افاد شهود عيان.&وهاجم المتطرفين الاسلاميين وغالبيتهم من الطلاب المنصة واصيب عدد كبير من الطلاب بجروح في الصدامات التي وقعت.
&وتجمع اكثر من خمسة الاف طالب في جامعة شريف في طهران غداة تدخل المرشد الاعلى للجمهورية الاسلامية اية الله علي خامنئي الذي "أمر" القضاء باعادة النظر بحكم الاعدام الصادر في حق الاصلاحي هاشم اغاجاري.
وردد الطلاب الذين فاق عددهم ما شهدته تظاهرات الايام الماضية شعارات تدعو الى الحرية وتندد بالسلطة ومنها "حرروا السجناء السياسيين" او "الموت لطالبان من كابول الى طهران".&وقال عبد الله مؤمني رئيس مكتب تعزيز الوحدة الذي يضم غالبية الجمعيات الاسلامية الطلابية في البلاد "مشكلتنا ليست فقط مراجعة الحكم بالاعدام في حق هاشم اغاجاري بل حرية التعبير بكل بساطة".
&وسمحت الشرطة المنتشرة في الشوارع المجاورة وحرس الجامعة، للطلاب الذين يحملون بطاقات جامعية فقط بالدخول الى حرم الجامعة.&وشارك مئات الطلاب المحافظين في التجمع وحاول نحو خمسين منهم بلوغ المنصة لكنهم منعوا من جانب جهاز الامن الطلابي.
&وقد فرقت الشرطة حوالى مئة شخص تجمعوا خارج جامعة الشريف واعتقلت ست نساء ورجلا رفضوا التراجع .&ويأتي هذا الاعتصام في حين "امر" المرشد الاعلى للجمهورية الاسلامية اية الله علي خامنئي القضاء بمراجعة الحكم بالاعدام في حق اغاجاري مستجيبا لرسالة وقعها مئات الاساتذة الجامعيين.
&وكان القضاء حكم على اغاجاري بالاعدام لادانته بتهمة "الاساءة الى الانبياء". وسوف تنظم تجمعات اخرى اليوم الاثنين في جامعات المناطق.&وقال عبد الله مؤمني لوكالة فرانس برس "مكتب تعزيز الوحدة سينظم الثلاثاء ايضا تجمعا بالتعاون مع الجمعية الاسلامية للاساتذة الجامعيين. وبعد ذلك، سنوقف نشاطنا ولكن كل جمعية اسلامية ستواصل القيام بنشاطات في جامعتها".