لندن - افادت محكمة لندنية ان الرجال الثلاثة الذين وجهت اليهم تهمة التحضير لتنفيذ اعتداء ويشتبه في انهم خططوا لارتكاب اعتداء بالغاز في مترو الانفاق في لندن بحسب معلومات صحافية، سيبقون قيد التوقيف حتى 16 كانون الاول.&ووجهت الاسبوع الماضي الى كل من رابح قادري ورابح شوكت-بيس (21 عاما) وكريم قدوري (33 عاما)، وكلهم من شمال افريقيا وهم عاطلون عن العمل ومن دون عنوان سكني معروف، تهمة "حيازة اشياء تهدف الى التحضير والتحريض والامر بتنفيذ اعمال ارهابية".
&وقد مثل الرجال الثلاثة امام محكمة بو ستريت في لندن لمدة 15 دقيقة بمساعدة مترجمين.&وقالت صحيفة "صانداي تايمز" ان المشبوهين الثلاثة اعتقلوا في التاسع من تشرين الثاني/نوفمبر بينما كانوا يخططون لرش نوع من انواع الغاز داخل مترو الانفاق في لندن في ساعة الازدحام في اطار سيناريو يذكر باعتداء الغاز في مترو الانفاق في طوكيو في اذار/مارس 1995 الذي اودى بحياة 12 شخصا.
&لكن السلطات البريطانية رفضت تأكيد هذه المعلومات الصحافية.&وردا على سؤال صباح اليوم الاثنين حول وجود تهديد محدد ضد مترو الانفاق في لندن، اجاب وزير الخارجية البريطاني جاك سترو "لا ارى اي تهديد محدد يتعلق باستخدام غاز متلف للاعصاب او اي مادة اخرى شبيهة في المترو، كلا".
&واضاف في تصريح لتلفزيون "بي. بي. سي." يقول "ان التنقل بواسطة مترو الانفاق في لندن آمن".&واعلن الوزير البريطاني ايضا "ان على السكان في اي حال ان يكونوا في حالة تأهب لاننا احدى الدول التي يود تنظيم القاعدة مهاجمتها، اذا ما تمكن".&وكان نائب رئيس الوزراء البريطاني جون بريسكوت اعلن الاحد ان لا وجود "لاي دليل يتعلق بقنبلة او غازات في هذه القضية".