قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نيويورك (الامم المتحدة)- شدد الامين العام للامم المتحدة كوفي انان على "انه من الضروري بصورة عاجلة ايجاد الطريقة لمواصلة المفاوضات" بين القبارصة اليونانيين والقبارصة الاتراك، كما اعلن المتحدث باسمه اليوم الثلاثاء.
واعلن انان في هذا التصريح انه تلقى الاثنين رسالة من الرئيس القبرصي اليوناني غلافكوس كليريديس يبلغه فيها استعداده للمباشرة بالمفاوضات على اساس الخطة السلمية التي عرضت الاسبوع الماضي.
واضاف المتحدث "ان الامين العام لم يتلق من الجانب القبرصي التركي الاشارة نفسها"، مذكرا ان زعيم القبارصة الاتراك رؤوف دنكطاش يخضع للعلاج في نيويورك ويترتب عليه اجراء مشاورات قبل الاعلان عن جوابه.
وقال المتحدث ايضا نقلا عن الامين العام للمنظمة الدولية ان اعطاء "مهل جديدة قد يقضي على الفرصة" المتاحة، مضيفا ان الخطة التي عرضت الاسبوع الماضي تتضمن جدولا زمنيا يتيح حل المسائل الاساسية قبل اجتماع مجلس الاتحاد الاوروبي في كوبنهاغن في 12 كانون الاول/ديسمبر المقبل. واضاف انان "ان هذا الجدول الزمني جزء لا يتجزأ من الخطة".
وكان الامين العام للامم المتحدة عرض في الحادي عشر من تشرين الثاني/نوفمبر خطة تهدف الى تسوية مسالة قبرص المقسمة منذ 28 عاما بين القبارصة اليونانيين والقبارصة الاتراك، وذلك عن طريق اقامة كونفدرالية علىالنموذج السويسري تؤهل الجزيرة للانضمام الى الاتحاد الاوروبي.
وقبرص مقسمة منذ تدخل الجيش التركي في الجزء الشمالي منها في 1974 ردا على انقلاب قام به قبارصة يونانيون قوميون متشددون بهدف ضم الجزيرة الى اليونان.
&