قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن رئيس حزب العدالة والتنمية التركي رجب طيب اردوغان الأربعاء ان تركيا مستعدة لتقديم "تنازلات" بخصوص قبرص لكن هذه التنازلات يجب ان تكون "متبادلة".
&وقال خلال مؤتمر صحافي "نعتقد انه لا يمكن التوصل الى نتائج الا عبر مفاوضات. على تركيا تقديم تنازلات لكن التنازلات يجب ان تكون متبادلة".
&واعتبر ان خطة الامم المتحدة حول اعادة توحيد الجزيرة تاتي في "وقت عصيب" مذكرا بمرض الزعيم القبرصي التركي رؤوف دنكطاش وواقع ان الحكومة التركية الجديدة لا يمكنها تولي مهامها الا في الاسبوع الاول من كانون الاول/ديسمبر المقبل.
&واضاف "نحن تحت وطأة عامل الزمن" في اشارة الى القمة الاوروبية في كوبنهاغن في 12 و 13 كانون الاول/ديسمبر التي ستعلن انتهاء المفاوضات مع الدول العشر المرشحة وبينها قبرص.
&ولا يعترف الاتحاد الاوروبي الا بالسلطات القبرصية اليونانية لكن انقرة ترفض انضمام القسم الجنوبي (اليوناني) فقط من الجزيرة.
&وكرر اردوغان من جهة اخرى في ختام لقاء مع رئيس المفوضية الاوروبية رومانو برودي تاكيد رغبة بلاده في ان تحدد القمة الاوروبية موعدا لبدء مفاوضات انضمام تركيا الى الاتحاد.
&وكان برودي متحفظا في اجاباته حيث قال ان المفوضية التي تشيد بالجهود التي تقوم بها انقرة تعتبر في الوقت نفسه ان على تركيا "ليس فقط" تبني المعايير السياسية المطلوبة لدى الاتحاد الاوروبي وانما هذه المعايير "يجب ايضا ان تطبق".
&وعبر برودي ايضا عن رغبته في ان يتبادل الاتحاد الاوروبي وتركيا المساعدة بشكل يتيح لانقرة ان تكون "مستعدة لبدء المفاوضات في الوقت المناسب".
&واعتبر اردوغان ان انضمام تركيا الى الاتحاد الاوروبي "سيثري الاتحاد من خلال استقدام ثقافة مختلفة". وقال ان انقرة "تعارض صدام الحضارات" لكن على العكس تؤيد "تفاهم الحضارات".