&
إيلاف: توقفت إيمان، عارضة الأزياء العالمية، من اصل صومالي، عن ظهورها كوجه لماركة المجوهرات المعروفة "دي بيرز" قبل ايام من افتتاح اول محل لـ"دي بيرز" في لندن. وصرفت شركة الماس الجنوب افريقية مبالغ كبيرة لتضمن بقاء ايمان، لأن الشركة تريد ان يكون وجه "دي بيرز" امرأة افريقية بحسب ما أفادت صحيفة "الشرق الأوسط". وغير أن&ايمان، زوجة المغني البريطاني ديفيد بوي، تركت "دي بيرز" بعد علمها ان الشركة تحفر في مناجم للماس في مناطق تابعة للبوش
مان الأصليين. وتأثرت دي بيرز جدا عند علمت بترك العارضة لها الأسبوع الماضي. وتقول ايمان، 47 عاما، التي تقضي حاليا اجازة عائلية، انها لن تقوم بأي عمل ترويجي لـ"دي بيرز" اذا لم توقف الشركة اعمال التنقيب في تلك المنطقة. وتلقت العارضة العالمية رسائل من منظمات خيرية تشكو لها من اعمال الشركة. وقالت ايمان انها لن تعود لـ"دي بيرز" لأن تراثها الافريقي مهم جدا بالنسبة لها. وبدأت شركة الاعلانات التي تقف وراء دي بيرز البحث عن وجه جديد لإعلاناتها. ولن تحضر ايمان افتتاح المحل الجديد في لندن اليوم.
&