قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة - افاد مصدر قضائي مصري ان محكمة امن الدولة العليا ستبدا الاحد المقبل محاكمة اصولي اسلامي متهم بالمشاركة في اغتيال الرئيس الراحل انور السادات سلمته الولايات المتحدة الى مصر منذ فترة.
&وكانت السفارة الاميركية في القاهرة اعلنت ان واشنطن سلمت نبيل احمد سليمان الى مصر في 12 حزيران/يونيو الماضي، موضحة انه كان يعيش هناك منذ العام 1992.&وكان محامي الاصوليين منتصر الزيات اعلن حينها ان موكله حكم عليه سنة 1984 بالسجن لمشاركته في اغتيال السادات، واكد مصدر امني ان "سليمان، وهو من اعضاء تنظيم الجهاد، نال حكما غيابيا مدته خمس سنوات عام 1982".
&واضاف المصدر انه حكم على سليمان بالسجن "بتهمة المشاركة في التخطيط لاغتيال السادات وليس التنفيذ". وبحسب القانون المصري فان كل شخص يحكم عليه غيابيا بسبب فراره الى الخارج يحق له لدى عودته الى مصر المطالبة باعادة محاكمته.&واضاف الزيات ان "السلطات الاميركية احتجزت سليمان منذ ثلاث سنوات وعندما لم تجد دليلا ضدة قررت ترحيله الى مصر" دون كشف اسباب توقيفه في الولايات المتحدة.
&واوضح ان موكله غادر مصر بعد اغتيال السادات واقام في السعودية التي غادرها سنة 1988 الى اليمن التي سافر منها الى الولايات المتحدة سنة 1992.&وقد اغتيل السادات، اول رئيس عربي يوقع معاهدة سلام مع اسرائيل سنة 1979، في السادس من تشرين الاول/اكتوبر 1981 بايدي اسلاميين اعتبروا هذه المعاهدة "خيانة".&&واعتقل المتهم الرئيسي في العملية خالد الاسلامبولي واحيل الى المحكمة العسكرية التي حكمت باعدامه ونفذ فيه الحكم عام 1982.