قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اديس ابابا- وجه مسؤولو ابرز الكنائس الاثيوبية نداء لتقديم مساعدات دولية عاجلة لدرء خطر المجاعة التي تهدد ملايين الاثيوبيين بسبب موجة جفاف قاسية.&واكد بطريرك الكنيسة الارثوذكسية الاب بولس في نداء نقلته صحيفة "اثيوبيان هيرالد" اليوم "تحركوا الان لتلبية الاحتياجات العاجلة لاثيوبيا وتفادي ازمة انسانية".
وكان الاب بولس يتحدث باسم لجنة القادة الدينيين الاثيوبيين من اجل السلام.&وكان المسؤول عن اللجنة الفدرالية لتفادي الكوارث سيمون ميشال اكد ان "الوضع على شفير الكارثة وان اثيوبيا لم تحصل على وعود ملموسة بتلقي مساعدات للسنة المقبلة".
وتخشى المنظمات الدولية ان تشهد اثيوبيا خلال سنة 2003 كارثة انسانية حيث تضرر ما بين 10 و14 مليون من سكانها بسبب الجفاف.&وقد منح الاتحاد الافريقي الاربعاء مساعدة بقيمة 400 الف دولار مناصفة الى كل من اثيوبيا واريتريا لدرء المجاعة.
واكد رئيس الوزراء ميليس زيناوي ان 15 مليون من مواطنيه معرضون للمجاعة التي قال انها اسوأ من تلك التي شهدتها اثيوبيا في عامي 1984 و1985.&وتؤكد منظمات الامم المتحدة ان اكثر من مليون شخص مهددون بالمجاعة في اريتريا.