قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة ان توسيع حلف شمال الأطلسي ليس "ضروريا" لكن روسيا تتطلع إلى "تطور ايجابي" لعلاقاتها معه.
&وقال بوتين في ختام قمة مع نظيره الاميركي جورج بوش قرب سانت بطرسبرغ "تعرفون موقفنا بان توسيع الحلف ليس ضروريا".
&لكن الرئيس الروسي اضاف انه اطلع على الموقف الاميركي حول هذا التوسيع، معبرا عن امله في "تطور ايجابي للعلاقات مع كل دول حلف شمال الاطلسي".
&وقال بوتين "لا نستبعد تعميق علاقاتنا بالحلف" الاطلسي. لكنه اضاف ان "تعميق العلاقات لن يكون ممكنا ما لم تتطابق نشاطات الحلف ممع المصالح الامنية" لروسيا.
&ورأى ان نتائج التعاون بين روسيا والحلف الاطلسي في اطار المجلس الجديد الذي اقيم في ايار/مايو "جيدة".
&من جهته، رأى الرئيس الاميركي ان المجلس الجديد "هيئة بالغة الاهمية" ودول الحلف المجتمعة في براغ تعتبر روسيا "بلدا صديقا وليس عدوا".
&وعبر بوتين عن ارتياحه للمحادثات التي اجراها نمع بوش ووصفها بانها "مفيدة وصريحة ومثمرة جدا".
&من جهة اخرى، قال بوتين ان المحادثات تناولت التعاون في مجال الطاقة.
&وقد اكد الرئيسان الروسي والاميركي "دعمهما الكامل" للجهود التي تبذلها الشركات في بلديهما من اجل تطوير التعاون في مجال "الحوار حول الطاقة" بين روسيا والولايات المتحدة.
&واعتمد رئيسا الدولتين اعلانا خاصا بهذا الحوار في قمتهما القصيرة في بوشكين عبرا فيه عن ارتياحهما لان "شحنات من النفط الروسي غذت للمرة الاولى الاحتياطات الاستراتيجية النفطية للولايات المتحدة".
&كما عبرا عن "دعمهما الكبير لجهود الشركات الروسية والاميركية لايجاد قطاعات جديدة للتعاون الذي يزداد فائدة بينها وازالة الحواجز على طريق التجارة والاستثمارات".