قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلنت الشرطة الكولومبية ان ثلاثة انفجارات خفيفة دوت حوالي الساعة 14:00 بالتوقيت المحلي (19:00 بتوقيت غرينتش) الجمعة في غرب بوغوتا بين السفارة الأميركية ومكتب مدعي عام الدولة وقد أسفرت عن إصابة شخصين بجروح.
&واوضح متحدث باسم الشرطة لوكالة فرانس برس ان ثلاث عبوات خفيفة انفجرت مما ادى الى اصابة شخصين في المبني الذي يوجد فيه مكتب المدعي العام لكنه لم يحدد طبيعة المتفجرات.
&واضاف ان المؤشرات الاولية تدل على ان القوات المسلحة الثورية الكولومبية (متمردون، ماركسيون) تقف وزراء هذه الانفجارات ولكن ليس من الواضح ان يكون مكتب المدعي العام هو المستهدف.
&وقال متحدث اخر باسم الشرطة لوسائل الاعلام المحلية ان المتفجرات القيت من سيارة وانفجرت بين المبنى الذي يوجد فيه مكتب المدعي العام وبين السفارة الاميركية ولكن بشكل اقرب الى مكتب المدعي العام وعلى بعد حوالى 250 مترا من السفارة الاميركية.
&وقال شهود ان العبوات انفجرت في ارض خلاء تطوقها اجهزة المخابرات والاجهزة المكلفة حماية المدعي العام.
&واعلن وزير الداخلية والعدل فرناندو لوندونو انه "لا يوجد اي دليل بان الاعتداء يستهدف اجهزة المدعي العام" موضحا ان "شخصين اصيبا بجروح طفيفة وهذا كل ما حصل".
&- في واشنطن، اعلن مسؤول في وزارة الخارجية الاميركية ان الانفجارات لم تكن تستهدف السفارة الاميركية في بوغوتا.
&وقال هذا المسؤول الذي فضل عدم الكشف عن هويته "لا نعتقد ان سفارتنا هي التي كانت مستهدفة" موضحا ان الانفجارات لم تسفر عن اصابة اي مواطن اميركي ولم تحدث خسائر مادية في السفارة.