قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف-&في بيان تلقت (إيلاف) نسخة منه، أعلن الصندوق المسلم للدفاع القانوني والتعليم - وهو منظمة مسلمة أميركية أسسها مجموعة من المحامين المسلمين الأميركيين في عام 2002 للدفاع عن حقوق وحريات المسلمين في الولايات المتحدة -& عن تقديمه شكوى لنقابة المحامين بولاية ماستشوتس الأميركية ضد أستاذ قانون بجامعة هارفارد الأميركية دعا إسرائيل في بعض مقالاته إلى ارتكاب جرائم حرب في حق الفلسطينيين وإلى تعذيبهم.
وتقول المنظمة المسلمة أن أستاذ القانون الأميركي، والذي يدعى آلان درشوتس قد كتب مقال نشر في صحيفتي جروزاليم بوست الإسرائيلية ونيويورك دايلي الأميركية في 11 آذار (مارس) الماضي، دعا فيها الحكومة الإسرائيلية إلى وضع "قائمة انتظار" تضم أسماء قرى فلسطينية مدرجة في جدول زمني لهدمها، وذلك كأسلوب لردع أية هجمات مسلحة مستقبلية قد يقوم بها الفلسطينيون.
وتقول المنظمة المسلمة أن ما دعا إليه أستاذ القانون الأميركي هو انتهاك لقوانين الممارسة المهنية للمحامين في ولاية ماستشوتس والتي تنص على عدم الخوض في أية عمل يعيق تطبيق العدالة، كما يعد انتهاك لقوانين ولاية ماستشوتس وقوانين الولايات المتحدة التي أقسم آلان درشوتس على احترامها.
كما يعد أيضا انتهاكا للاتفاقات والمعاهدات الدولية التي وقعت عليها الولايات المتحدة، ومنها معاهدة جنيف والمعاهدات الخاصة بتحريم جرائم الحرب، والتي تنص على تحريم "عقاب الأفراد بناء على جرائم لم يرتكبوها بأنفسهم"، كما تحرم أيضا العقوبات الجماعية وأساليب التخويف والإرهاب.
وبناء على ذلك قدمت المنظمة المسلمة شكوى ضد أستاذ القانون الأميركي لدى نقابة المحامين بولاية ماسوتشوتس، ويمكن للنقابة إنزال عقوبات بآلان درشوتس تتراوح بين الإنذار وبين الوقف عن العمل لفترة مؤقتة أو مفتوحة.