قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نيويورك - قال علماء يعملون لفائدة شركة مايكروسوفت إن محاولات شركات التسجيل منع تبادل الأغاني عبر الإنترنت لن تجدي نفعا.
وحسب رويترز فقدأعرب أربعة علماء في وثيقة لهم عن اعتقادهم بأن الانتشار المتزايد لأنظمة تبادل الملفات والتطورات التي تشهدها عملية تنظيمها، ستجعل في النهاية من المستحيل وقف هذه التصرفات.
كما قالوا إن اتساع نطاق استخدام عمليات نسخ الأقراص المدمجة وأقراص الفيديو (DVD) سيساهم في عرقلة كل الجهود الرامية إلى التحكم في ما يفعله المستهلكون بما يقتنونه من تسجيلات الموسيقى.
ولمنع عمليات القرصنة شرعت بعض شركات أقراص الليزر في إنتاج أقراص لا تشغَّل على أجهزة الكمبيوتر.
كما بدأت بعض المواقع مثل موقع حملة حقوق الملكية الرقمية (Campaign for Digital Rights) في توثيق الأقراص المدمجة (سي دي) التي يمكن أن تشتغل أو لا تشتغل على أجهزة الكمبيوتر المنزلي.
غير أن بيار بيدل وبول إنجلند وماركوس بينادو وبرايان ويلمان، قالوا في وثيقتهم إن محاولات المراقبة هذه لن تجدي في النهاية.