لندن&- سجل مزيج برنت الخام ارتفاعا طفيفا في التعاملات الالكترونية في بورصة البترول الدولية في لندن بعد مد المرحلة الحالية من برنامج النفط مقابل العذاء لمدة تسعة ايام فقط مما اثار مخاوف بشان توقف صادرات النفط العراقي.
وسبق ان اوقف العراق صادراته عندما جرى مد البرنامج لمدة اقل من الفترة المعتادة وهي 180 يوما. في الساعة&8.02 &بتوقيت غرينتش ارتفع خام برنت تسليم يناير كانون الثاني سبعة سنتات الى 27.74 دولار في المعاملات الالكترونية. وارتفع الخام الامريكي الخفيف في التعاملات الالكترونية على نظام اكسيس في بورصة
نايمكس 12 سنتا الى&26.23 &دولار.
ونقلت وكالة رويترز عن&السفير العراقي لدى الامم المتحدة محمد الدوري ان العراق لن يستسيغ مد اجل البرنامج لفترة قصيرة وتابع انه لا يعلم ما اذا كانت حكومته ستقبل القرار. وقال "لا معني (لمد البرنامج) تسعة ايام. ستفسر الحكومة العراقية
ذلك على محمل سيء".
وقال محللون ان اسعار النفط يمكن ان ترتفع بعد قرار الامم المتحدة خشية ان يرفض العراق المد المؤقت ويوقف صادراته الا انهم شككوا في ان يوقف العراق امدادات النفط هذه المرة. ولقيت اسعار النفط دعما من المخاوف بشان حرب محتملة ضد العراق ويركز التجار
اهتمامهم في الوقت الحالي على مفتشي الاسلحة الذين عادوا للعراق بعد غياب استمر
أربعة اعوام. ويترقب السوق بيانات معهد البترول الامريكي بشأن مخزون النفط. وتوقع خمسة محللين زيادة مخزون النفط الخام&2.5 مليون برميل في الاسبوع المنتهي في 22 نوفمبر تشرين الثاني.