قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باستيا (فرنسا)&- اعلن الدرك ان ثلاثة اعتداءات استهدفت ليل الاثنين الثلاثاء مركزا للدرك وآخر لتحصيل الضرائب ومكاتب الشركة العامة للمياه في كورسيكا& دون سقوط ضحايا.&وفي شيرفيوني شمال جزيرة كورسيكا، انفجرت عبوتان ليلا في الوقت نفسه تقريبا. ودمر انفجار بوابة موقف تابع للدرك ما الحق اضرارا بسيارة كانت متوقفة فيه في حين تسبب الثاني باضرار بمدخل مركز تحصيل الضرائب.&ولم تتبن اي جهة مسؤولية الاعتداءات.
&وتسببت عبوة شديدة القوة في بورتو فيكيو جنوبا باضرار مادية جسيمة بمكاتب الشركة العامة للمياه. واضاف المصدر ذاته انه كتب في مكان وقوع الانفجار عبارة "ليبيرتا بير اي باتريوتي" (الحرية للوطنيين).&وقبل عشرة ايام استهدفت سبعة اعتداءات لم تعلن اي جهة مسؤوليتها عنها مباني عامة وسيارات لرجال الدرك ومصرفا في شمال كورسيكا دون سقوط جرحى. وفي اليوم التالي استهدف انفجاران منزلين يملكهما المانيان جنوب باستيا.
&وتضاف هذه الاعتداءات للحوادث التي تشهدها جزيرة كورسيكا منذ اكثر من نصف قرن بالرغم من جهود الحكومات المتعاقبة من اليمين واليسار لاعادة النظام.&وفي تشرين الاول/اكتوبر اعلن منشقون عن الجبهة الوطنية لتحرير كورسيكا-اتحاد المقاتلين ابرز حركة قومية سرية مسلحة مسؤوليتها عن 17 اعتداء ومحاولات اعتداء وقعت قبل اسبوع.