قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو- ستسعى اجهزة الامن الصينية والروسية&الى تكثيف التعاون بينها لمكافحة الارهاب بحسب ما نقلت وكالة الأنبار الروسية (انترفاكس).
وأفاد مسؤول روسي طلب عدم ذكر اسمه اثر لقاء بين كبار المسؤولين من البلدين في مدينة تشيتا السيبيرية ان البلدين يريدان تعزيز تعاونهما في مجالات عبور الحدود بصورة غير مشروعة وتهريب المخدرات والسلع.
ويضم الاجتماع، الاول من نوعه منذ اربعين عاما مسؤولين في المكتب الفدرالي للامن الروسي (كي جي بي سابقا) ووزارة الامن العام الصينية. وتقوم روسيا والصين بمكافحة حركات انفصالية. وتحارب روسيا الانفصاليين الشيشان بينما تتصدى الصين للاويغور. وتؤكد كل من الصين وروسيا ان الشيشان والايغور على علاقة بالارهاب.
وعلى صعيد داخلي،&دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الى تنسيق افضل بين القوات المسلحة الروسية واجهزة الامن - الشرطة والاستخبارات - في مكافحة الارهاب.&وذكرت وكالة الانباء الروسية ان بوتين اكد خلال استقباله في الكرملين وزراء الدفاع والداخلية والحالات الطارئة والصناعة ورؤساء مجلس الامن والاجهزة الخاصة وحرس الحدود انه "لا بد من تعاون وثيق بين الجيش واجهزة الامن في مجال مكافحة الارهاب".
وقد جرى الحديث عن التنسيق السيء بين هذه الاجهزة بعد العملية التي نفذتها مجموعة شيشانية مسلحة احتلت مسرحا في موسكو في 26 تشرين الاول/اكتوبر واحتجزت حوالي 800 شخص رهائن.&وقتل 129 من الرهائن في نهاية العملية قضى معظمهم بسبب غاز استخدمته القوات الروسية والمتابعة الطبية السيئة للرهائن السيابقين.