قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أفادت مصادر أمنية فلسطينية ان الجيش الإسرائيلي خطف الأربعاء فلسطينيا يشتبه في تورطه في عمليات انتحارية ضد إسرائيل مستخدما شاحنة من طراز تويوتا وسريرا مكسورا بدلا من الآليات المدرعة او البنادق الهجومية.
&واستدرج مروان ابو موسى النجار (35 عاما) وهو من سكان البيرة قرب رام الله بالضفة الغربية الى كمين من قبل خمسة جنود اسرائيليين تنكروا بلباس فلسطينيين. وتوقف الجنود الذين يتكلمون العربية بطلاقة امام محله وطلبوا منه اصلاح سرير وضعوه في القسم الخلفي من الشاحنة.
&وحين صعد النجار الى سيارة التويوتا الخضراء لرؤية السرير الذي سيقوم باصلاحه، اغلق عليه الجنود الابواب من الداخل واقتادوه الى جهة مجهولة، كما اضافت المصادر نفسها.
&واكد ناطق باسم الجيش عملية اعتقال الفلسطيني. ووصف مروان ابو موسى بانه "ارهابي كبير متورط في عمليات انتحارية ضد اسرائيليين".
&وقد اعاد الجيش الاسرائيلي احتلال رام الله، على غرار كل المدن الكبرى في الضفة الغربية باستثناء اريحا، ويقوم بتمشيطها بانتظام بحثا عن ناشطين مفترضين.
&وقالت المصادر الامنية الفلسطينية انها المرة الاولى التي تعمل فيها وحدة متنكرة من الجيش بدون تعزيزات عسكرية.
&واضافت المصادر نفسها ان جنودا متنكرين غالبا ما يدخلون رام الله حيث يحاصر الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات بحكم الامر الواقع منذ حوالى سنة.