قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرياض-ايلاف: نفى مساعد وزير الدفاع السعودي الامير خالد بن سلطان أن تكون الولايات المتحدة قد تقدمت بطلب الحصول على تسهيلات لوجستية أو استخدام أراضي المملكة في أي هجوم محتمل على العراق. وقال الامير خالد نجل وزير الدفاع السعودي رداً على سؤال لصحيفة "عكاظ" حول لقائه يومي الاثنين والثلاثاء الفائتين القائد العام للقيادة المركزية توم فرانكس ورئيس أركان القوات الجوية الامريكية الفريق الاول جون بى جمبر قال" لقد تبادلت معهما وجهات النظر ولم يطلبا شيئاً محدداً".
وذكرت وكالة الانباء السعودية في حينه انه جرى خلال اللقاءين" تبادل الاحاديث الودية ومناقشة عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك بين البلدين الصديقين". وقالت الوكالة أن اجتماع الامير خالد مع فرانكس حضره "نائبة السفير الاميركي لدى المملكة مرغريت سكوبي ورئيس البعثة التدريبية العسكرية الاميركية وممثل وزارة الدفاع الاميركية اللواء مايكل فاراج والملحق العسكري بالسفارة الاميركية لدى المملكة العقيد كين شايف". قام الجنرال فرانكس خلال تواجده في المملكة الاثنين والثلاثاء الماضيين بزيارة الى قاعدة الخرج العسكرية(70 جنوب الرياض) حيث يتمركز نحو 4300 مقاتل أمريكي في إطار قوات التحالف الدولي المكلفة مراقبة تطبيق العراق للقرارات الدولية.
وكان الجنرال فرانكس زار في الاسابيع الاخيرة العديد من دول منطقة الخليج والشرق الاوسط.غير انه نفى في 22 تشرين الاول/اكتوبر/ الماضي في ختام جولة شملت مصر الاردن واليمن وافغانستان وباكستان وتركيا استمرت ستة أيام، ما يتردد من احتمال تولي جنرال أميركي إدارة العراق في حال إقصاء الرئيس العراقي صدام حسين عن السلطة واصفا هذه التقارير بانها "مجرد تكهنات".وذكرت وكالة الانباء الكويتية أمس الاربعاء أن الجنرال طومي فرانكس قام بزيارة خاطفة الى الكويت .
وأضافت الوكالة أن الجنرال فرانكس بحث مع رئيس الاركان الكويتي الفريق علي المؤمن في العلاقات العسكرية بين البلدين.وتفقد أيضا الجنود الاميركيين المتمركزين في الكويت البالغ عددهم حوالي 10 آلاف جندي من مختلف فرق الجيش الاميركي.وأوضحت الوكالة أن الجنرال فرانكس غادر الكويت ولم تحدد وجهته.