تونس- دعت تونس في بيان رسمي صدر اليوم الخميس الى تدخل دولي عاجل لوضع حد لسياسة القمع الاسرائيلية حيال الفلسطينيين وتامين حماية لهم.
وجاء في البيان الذي صدر عشية يوم التضامن الدولي مع الشعب الفلسطيني في 29 تشرين الثاني/نوفمبر ان "تدهور الوضع الانساني للشعب الفلسطيني وصل الى مستوى ماساوي بفعل الاعتداءات الاسرائيلية اليومية، وبات يستوجب تدخلا دوليا عاجلا من اجل ارغام اسرائيل على وقف سياستها القمعية".&واكدت تونس تضامنها ودعمها المستمر للقضية الفلسطينية، داعية المجموعة الدولية الى "تدخل حازم".
كذلك اشار البيان الى ضرورة احترام اسرائيل الشرعية الدولية والتزامها بالاتفاقات الموقعة، داعيا الى خفض التوتر في الشرق الاوسط واستئناف مفاوضات السلام.&وتابع البيان ان "المرحلة الراهنة تستلزم اكثر من اي وقت مضى فرض منطق السلام والتوصل الى تسوية عادلة وشاملة ودائمة للنزاع الاسرائيلي الفلسطيني".
وجهزت الحكومة التونسية امس الاربعاء طائرة عسكرية من اجل نقل 11 طنا من المواد الغذائية والثياب والادوية الى الاراضي الفلسطينية.&وتابع البيان ان هذه المساعدة تندرج في اطار "دعم تونس المستمر للقضية الفلسطينية وتضامنها مع الشعب الفلسطيني في مواجهة العدوان الاسرائيلي الذي يتعرض له في شهر رمضان".