واشنطن: اعلن مصدر عسكري اميركي ان الطائرات التي تقوم بدوريات في مناطق الحظر الجوي في جنوب العراق القت امس الخميس 360 الف منشور تهدف الى ثني العراقيين عن استهداف هذه الطائرات واصلاح المنشآت التي تدمرت او تضررت بالقصف الاميركي البريطاني في 22 تشرين الثاني/نوفمبر. وقالت القيادة المركزية الاميركية في بيان ان ثلاثة نماذج من المناشير مكتوبة باللغة العربية القيت على منشآت توجد بين الكوت والبصرة، بين 160 و240 كلم الى جنوب شرق بغداد.
واوضحت ان اثنين من هذه المناشير يطلبان من العراقيين عدم اصلاح الكابلات البصرية المدمرة مع الاشارة الى ان "صدام ونظامه يستعملانها لقمع الشعب العراق". وجاء في المنشورين ايضا ان "اصلاح هذه الكابلات يعرض حياتكم للخطر".
وجاء في المنشور الثالث ان "قوة التحالف (الاميركي البريطاني) الجوية بامكانها ان تضرب ساعة تشاء وفي اي وقت واي مكان" واكد ان الدوريات تهدف الى "حماية الشعب العراقي".
وحذر المنشور الثالث من ان "تهديد طائرات التحالف يترتب عليه نتائج. يمكن ان تدمرك الهجمات انت او اي مكان اخر يختاره التحالف. هل ستكون انت او شقيقك؟ عليك ان تختار".
واشارت القيادة المركزية الى انها المرة الخامسة منذ الثالث من تشرين الاول/اكتوبر التي تلقى فيها مناشير على منطقة الحظر الجوي في جنوب العراق.