&
بيروت- إيلاف: كان من المقرر أن يشارك احمد دوغان ضيفاً على برنامج "الليلة بالليل" على شاشة تلفزيون الجديد "نيو تي في" مع نيشان ديرهاروتيونيان الذي سبق وأن أعلن عن هذه المشاركة قبل يومين في حلقة كاتيا فرح على أساس أن دوغان ضيف اليوم التالي. ما حصل أن أحد المشاركين في إعداد البرنامج اتصل بأحمد يوم أمس لمتابعة التحضيرات الجارية للحلقة، وللسؤال عن الوقت الذي سيتوجه فيه الى الاستوديو لإجراء البروفات على الأغنيات المقرر
تقديمها، فأجاب أحمد بأنه لن يشارك في الحلقة كونه يحيي في الليلة ذاتها حفلاً غنائياً في منطقة طرابلس لبنان، دون اعتذار &وببرودة أعصاب هادئة جداً، غير عابئ بالمأزق الذي قد تقع فيه المحطة خصوصاً وأن البرنامج يذاع مباشرة على الهواء. الغريب أن أحمد لم يتصل للاعتذار بل انتظر الى أن اتصل به أحد المعدين، بمعنى أنه لو لم يتصل هذا المعدّ، لكان فريق العمل داخل الاستوديو قابعاً حتى وقت متأخر منتظراً حضور أحمد لأن&الاتفاق معه مقرر مسبقاً. فقال له المعد :شكراً، وأقفل الخط. عبير فضة، كان فريق العمل قد حدد معها موعداً للمشاركة في خلال الأسبوع المقبل، على أساس أن تحضر يوم الإثنين أو الثلاثاء. فعاود فريق العمل الاتصال بها لسؤالها عما إذا كانت قادرة على المشاركة أمس بعد أن أخبروها بما جرى مع دوغان. عبير كانت متعبة بسبب زكام حاد، وحرارتها مرتفعة، قابعة في منزلها لترتاح. رغم كل هذا استوعبت الموقف، ووافقت بعد تردد خوفاً من الا تـأتي المشاركة لصالحها كونها متعبة جداً وقد لا تتمكن من الغناء بشكل متقن كما عادتها بسبب الزكام. فطلبت إعطائها مهلة ربع ساعة، لتجرب صوتها ولتتأكد ما إذا كانت تقوى على الغناء أم لا. وبالفعل بعد نصف ساعة تقريباً تم الاتفاق مع عبير على الحضور، دون سؤال أو قيد أو شرط،&فهي كانت قادرة فعلاً على استغلال الموقف وطلب&ما تريد من المحطة كونها سيدة الموقف ومنقذته. لكن أخلاق عبير فضة التي نعرفها، أكبر بكثير، فلبت الدعوة بكل طيبة خاطر، مع أنها ليست مضطرة أبداً، كما وأنها&ليست المسؤولة&عما حصل، فما كان منها سوى أن حضرت بصوتها الرخيم والمميز وغنت وأنشدت حتى من دون بروفات أو تمرينات مسبقة، أغنية "شكرا"&فضلاً عن القدود الحلبية بإداء ولا أروع رغم كل التعب، هذا لأنها مطربة حقيقية وفنانة بكل شيء، بأخلاقها وقيمها، فكانت تغني وكأن شيئاً&من الداخل يدفعها ويحثها للمزيد. شكراً عبير فضة، أمتعتنا بالأمس، مع الإشارة الى أن ضيوف الحلقة مع عبير كانا الممثل وسام صباغ والمذيعة كارلا حداد من تلفزيون "ال بي سي".
&